سياسة


لقاء ثنائي بين وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا.. أذربيجان تقترح تسريع عملية الترسيم

باكو، 3 أكتوبر (أذرتاج)

انعقد في جنيف لقاء ثنائي بين وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا.

أفادت وكالة أذرتاج ان اللقاء انعقد لإعداد نص معاهدة السلام بين أرمينيا وأذربيجان، بناء على توجيهات من مخرجات اللقاء الذي جمع الرئيس الاذربيجاني إلهام علييف برئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان بحضور رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشل في 31 أغسطس عام 2022 في بروكسل.

أكد الوزير الاذربيجاني جيهون بايراموف أهمية توجيه المساعي الى تسوية العلاقات بين أذربيجان وأرمينيا في فترة ما بعد النزاع وتوقيع معاهدة السلام. وفي هذا السياق نقل الوزير الى الجانب الأرميني تفاصيل عناصر المعاهدة على أساس المبادئ الخمسة الرئيسية، التي عرضتها أذربيجان.

وتقدم الجانب الاذربيجاني في اللقاء باقتراح لتعجيل اجتماع اللجنة الثنائية المعنية بالترسيم عن موعده المحدد في نوفمبر ليعقد في هذا الشهر أكتوبر، بسبب التوتر في الحدود غير المرسّمة.

شدد الوزير بايراموف على ضرورة الانسحاب التام للقوات المسلحة الارمينية من أراضي أذربيجان بموجب البيانات الثلاثية الموقع من قبل قادة أذربيجان وأرمينيا وروسيا والاتفاقات التي تم التوصل اليها بين القادة، فتح طرق المواصلات والنقل بشكل وشيك بناء على الاتفاقات الأولية في إطار اللجنة الثلاثية، التي يشرف عليها نواب رؤساء الوزراء، والمضي قدما في عمل الترسيم.

في حديثه عن المسائل الإنسانية، أشار الوزير الاذربيجاني الى ضرورة توضيح مصير حوالي 4000 اذربيجاني مفقود، وقال ان استمرار الجانب الأرميني في زراعة الألغام، التي تحصد العديد من الأرواح في الأراضي الأذربيجانية، امر غير مقبول، واصفا إياه جريمة عسكرية وانتهاكا صارخا من قبل أرمينيا لالتزاماتها من البيان الثلاثي.

أعرب الوزير جيهون بايراموف عن موقف أذربيجان الداعم لتوفير السلام والاستقرار في المنطقة معلنا من جديد ان بلاده مستعدة لتوقيع معاهدة السلام. اتفق الطرفان على مواصلة المناقشات في هذا الصدد.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا