أقاليم


الرئيس إلهام علييف: حققنا نموا عظيما في مجالات الزراعة التقليدية

باكو، 11 يناير، أذرتاج

قال الرئيس إلهام علييف في اجتماع مجلس الوزراء حول نتائج التنمية الاجتماعية الاقتصادية لعام 2017م والمهام المنوطة إن عددا من البرامج الحكومية تبنّي في العام الماضي عقب اجتماعات تشاورية منعقدة في الأقاليم بشأن زراعة القطن والبندق والتبغ والشاي والأرز والحمضيات وتربية دودة القز: «ونجد نموا عظيما في هذه المجالات حيث أن الدقة والاهتمام بهذه المجالات يخدم لفتح فرص عمل وزيادة إمكاناتنا التصديرية على حد سواء».

زيادة إنتاج القطن 8 مرات خلال عامين

وأشار رئيس الدولة إلى أن حصاد القطن بالعام الماضي بلغ 207 ألف طن وفي 2016م السابق 89 ألف طن وفي 2015م 35 ألف طن: «ما يفيد أن إنتاج القطن خلال فترة العامين ارتفع قدر 8 مرات ويعمل نحو 200 ألف عامل في مجال زراعة القطن ويكسبون أموالا».

يجب بلوغ تسليم دودة القز هذا العام 450-500 طن

متحدثا عن إنجازات تحققت في مجال تربية دودة القز قال الرئيس إلهام علييف إن حجم تسليم دودة القز عام 2015م بلغ 200 كغ وفي 2016م 70 طنا وفي 2017م 245 طن: «وهذا يصب في رفع رفاهية المربين. ويجب بلوغ هذا الرقم هذا العام 450-500 طن من اجل استئناف سمعة إنتاج الحرير الخام».

مزارعون يحصلون على ما يزيد عن 100 مليون دولار من تصدير البندق

ابلغ رئيس الدولة أن مساحة حدائق جديدة لزراعة البندق في العام الماضي بلغت 18 ألف هيكتار مشددا على وصول مساحة الحدائق العام بذلك إلى 55 ألف هيكتار والهدف 80 ألف هيكتار وقال: «ستحتل زراعة البندق مكانا مهما جدا من اجل تنمية الزراعة وتوسيع إمكاناتنا التصديرية وتحتل المجال المركز الثاني اليوم في المنتجات الزراعية المصدرة وحصل مزارعون على ما يزيد عن 100 مليون دولار من تصدير هذا المنتج».

وزاد الرئيس إلهام علييف أن المركز الأول يحتله تصدير الطماطم «حيث بلغ حجم الطماطم المصدر في العام الماضي 140 مليون دولار ويمكن لنا أن نتصور مدى زيادة تصدر الخضروات إذا أخذنا بعين الاعتبار إنشاء مجامع الدفيئة الجديدة على مساحة تزيد عن 400 هيكتار في البلد الآن».

ينبغي لنا في المستقبل القريب أن نصدر التبغ بصورة منتج جاهز أيضا

وقال الرئيس إلهام علييف إن الاهتمام بزراعة التبغ يعود بثماره مبلغا أن حجم تسليم التبغ في العام الماضي بلغ 5200 طن علما بان الرقم المذكور كان عند 3500 طن في 2016م: «ستتخذ تدابير مهمة كثيرة هذا العام أيضا ومنها شراء غرف التجفيف مع تقديم دعم إضافي للمزارعين ونكاد نقترب من استئناف مجال زراعة التبغ وعلينا أن نصدر التبغ ليس بصورة خام فقط بل بصورة منتج جاهز كسجائر في المستقبل المنظور أيضا».

سنوفر أنسفنا بالكامل بالمستقبل القريب باللحوم ومنتجات الألبان

وأشار الرئيس إلهام علييف في كلمته كذلك إلى اهتمام كبير تحظى به تربية المواشي والبهائم مبلغا استيراد آلاف رأس من المواشي إلى البلد هذا العام: «أعلم أن المدن الزراعية لتربية المواشي تحتل مكانا مهما في صفوف المدن الزراعية الزائد عددها عن 40 مدينة زراعية وبالتالي فإنني على يقين من أن نوفر أنفسنا في المستقبل القريب باللحوم ومنتجات الألبان أيضا وبالكامل».

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا