سياسة


وزير الخارجية: الشراكة مع الاتحاد الأوروبي احدى الأولويات الرئيسية لسياسة أذربيجان الخارجية

باكو، 13 مايو، أذرتاج

قال ائلمار محمدياروف إن الشراكة مع الاتحاد الأوروبي احدى الأولويات الرئيسية لسياسة أذربيجان الخارجية.

أفادت أذرتاج عن محمدياروف وزير الخارجية الأذربيجاني قوله في كلمة ألقاها في اجتماع وزراء الخارجية للشراكة الشرقية في بروكسل إن الاتحاد الأوروبي يشكل 42 في المائة في التبادل التجاري الأذربيجاني ليكون شريكا تجاريا رئيسيا. كما أن الاتحاد الأوروبي اكبر مستثمر في أذربيجان.

وأضاف أن المنتدى التجاري المشترك بين الاتحاد الأوروبي وأذربيجان التقليدي يضم عددا كبيرا من ممثلي الصناعات المختلفة وقطاع الخدمات. واعلن الوزير محمدياروف أن المنتدى التجاري التالي ينظم في 13 يونيو العام الحالي في باكو.

وقال إن أذربيجان تهتم بالحصول على انجاز في العلاقات الثنائية من خلال مفاوضات مستهدفة إلى الجودة بشأن الاتفاقية الثنائية الجديدة. وزاد أن الطرفين يتعلمان ويتعرفان بعضهما من بعض وحول بعضهما بعضا أشياء كثيرة وذلك عمل مثمر جدا على حد ذاته.

وشدد على ضرورة تأييد الاتحاد الأوروبي وجميع أعضائه وكل طرف مشارك في الشراكة الشرقية بمبادئ سلامة الأراضي وحرمة الحدود المعترف بها دوليا تأييدا كاملا مع المراعاة. ويجب الالتزام بهذا الموقف في جميع المستويات وكل الصيغ بما فيه الوثائق المتخذة ضمنها مع ضرورة اتخاذ مثل هذا الموقف معيارا أساسيا.

وأشار الوزير إلى أن تطور أرمينيا الديمقراطي يسوق ذلك البلد إلى ممارسة مفاوضات جوهرية مع أذربيجان وذلك بدوره يؤدي إلى عودة اللاجئين الأذربيجانيين المتعرضين للتطهير العرقي إلى مسقط رؤوسهم.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا