سياسة


كنجلييف: "عرض انتخابات" تالية منظمة على قراباغ الجبلي المحتل إهانة كبيرة على الديمقراطية والانتخابات

باكو، 9 سبتمبر، أذرتاج

قال تورال كنجلييف إن "عرضا انتخابيا" تاليا نظم باسم "انتخابات محلية" في 8 سبتمبر عام 2019م في إقليم قراباغ الجبلي المحتل الأذربيجاني وهذه الخطوة المتخذة من جانب أرمينيا التي فقدت مشاعر الحقيقة والقيادة العسكرية الإجرامية في قراباغ الدمية غير شرعية تماما ولا أساس قانوني لها وهي إهانة كبيرة على الديمقراطية والانتخابات.

أفادت أذرتاج عن بيان كنجلييف رئيس المجتمع الأذربيجاني لإقليم قراباغ الجبلي المحتل الأذربيجاني بشأن ما يسمى "بانتخابات محلية" منظمة على الأراضي المحتلة الأذربيجانية أنه "نبلغ "القادة المزيفين" للطغمة المزعومة باكو ساهاكيان وأشوت قوليان و"معذبي" الديمقراطية الاخرين ممن معهما أن لجوءهم إلى الاختفاء وراء كسوة الديمقراطية أمر مستهزأ وأن هذه "الانتخابات" عرضٌ يفضح للمرة التالية للمعتدي وغير معترف بنتائجها من جانب المجتمع الدولي في ظروف احتلال أراضي أذربيجان من قبل أرمينيا وتعرض تلك الأراضي للتطهير العرقي. وفي الأصل، لا تخدع أرمينيا المحتلة والطغمة الدامية المجتمع الدولي بتنظيم مثل هذه "الانتخابات" بل أنفسها فقط. كما أن "الانتخابات" المزيفة تبدي وجود خلافات بين حكومة أرمينيا ونظام الكيان المزيف إبداء واضحا للمرة التالية، ما يؤذي المجتمع الأذربيجاني لإقليم قراباغ الجبلي مع المجتمع الأرميني أيضا. ونحن على يقين تام من أن الأرمن المقيمين في قراباغ الجبلي سوف يشاركون في الانتخابات المحلية القانونية المنظمة وفقا لدستور أذربيجان وقانون البلديات جنبا لجنب مع أذربيجانيي قراباغ الجبلي الذين سوف يعودون إلى الإقليم بعد إعادة بناء حدود أذربيجان المعترف بها دوليا."

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا