سياسة


الاتحاد الأوروبي يؤكد من جديد التزامه بدعم وحدة اراضي الدول الأعضاء في الشراكة الشرقية

باكو، 16 يناير، اذرتاج

اعتمد البرلمان الأوروبي في اجتماعه العام المنعقد في ستراسبورج في 15 يناير بأغلبية أصوات أعضائه التقرير السنوي حول ممارسة السياسة الخارجية والأمنية المشتركة

(Annual report on the implementation of the Common Foreign and Security Policy)

أفادت اذرتاج نقلاً عن وزارة الخارجية أن الاتحاد الأوروبي أكد من جديد التزامه بدعم سيادة جميع الدول الأعضاء في الشراكة الشرقية وسلامة اراضيها واستقلالها السياسي.

تجدر الإشارة الخاصة إلى أن القرار ينص على مسألة وحدة الاراضي بالإشارة الى كلمة الحدود المعترف بها دولياً. تعبر الوثيقة عن موقف مشترك تجاه جميع النزاعات في أراضي بلدان الشراكة الشرقية وتدعو إلى حلها وفقا للقانون والمبادئ الدولية ودعم ضحايا النزاع بمن فيهم اللاجئون والمشرَّدون داخلياً.

يستند القرار إلى استراتيجية الاتحاد الأوروبي لعام 2016 للسياسة الخارجية والأمنية والوثيقة الختامية لقمة بروكسل للشراكة الشرقية لعام 2017.

من الجدير بالذكر أنه في وثيقة الاستراتيجية العالمية للاتحاد الأوروبي تعتبر السيادة وسلامة الاراضي وحرمة الحدود عنصراً هاماً في الأمن الأوروبي. تعكس الوثيقة الختامية لقمة بروكسل لعام 2017 دعماً لا لبس فيه لسلامة جميع دول الشراكة الشرقية واستقلالها وسيادتها.

تجدر الإشارة إلى أن هذا القرار الذي أقره البرلمان الأوروبي على أساس سنوي هو واحد من وثائق البرلمان الأوروبي الملزمة التي يمكن أن تؤثر على أنشطة المفوضية الأوروبية على مدار العام.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا