سياسة


أردوغان: سنفتح أبوابنا الموصدة أمام أرمينيا إن اتخذت خطوات إيجابية

باكو، 10 ديسمبر، أذرتاج

تناول الأخ إلهام علييف قبل قليل هنا مسألة إنشاء منصة، وأنا ايضا ابدي اهمية كبيرة لهذا. تحدث إلهام علييف عن إمكانية تأسيس منصة سداسية أيضا. وقبل هذه الفكرة السيد بوتين ايضا. ما هي المنصة السداسية؟ هي مشاركة روسيا وتركيا واذربيجان وايران وجورجيا، الى جانب ارمينيا إذا قبلها والتزمها. تهدف المنصة السداسية الى إقرار السلام الاقليمي.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده الرئيس إلهام علييف مع نظيره الرئيس أردوغان بالعاصمة باكو.

اضاف ان هذا السلام الاقليمي يتطلب من بلدان هذه المنطقة تنفيذ مهام معينة تشمل مجالات البنية التحتية والسياسية والدبلوماسية وغيرها من المسائل. واستطرد قائلا: "أنقرة ستفتح أبوابها أمام أرمينيا إن اتخذت يريفان خطوات إيجابية. مشكلتنا مع الحكومة الأرمينية، ولا نضمر سوءا للشعب الأرميني."

ولفت أردوغان إلى أن تركيا يعيش فيها أكثر من 100 ألف مواطن من أصول أرمينية بعضهم حصلوا على الجنسية التركية وبعضهم لم يحصلوا عليه مشيرا الى ان تركيا تريد السلام في المنطقة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا