سياسة


تركيا ترفض قرارين للنواب البلجيكي حول قره باغ وإبادة الأرمن المزعومة

باكو، 19 ديسمبر، أذرتاج

أعلنت وزارة الخارجية التركية، الجمعة، رفضها لقرار تبنته الجمعية العامة لمجلس النواب البلجيكي حول إقليم قره باغ، وآخر يتعلق بإعلان 9 ديسمبر/ كانون الأول يوما لإحياء ذكرى ضحايا إبادة الأرمن المزعوم، حسبما افادت وكالة انباء الأناضول التركية في نسختها العربية.

جاء ذلك في رد خطي لمتحدث وزارة الخارجية التركية حامي أقصوي، على سؤال تلقاه حول تبني الجمعية العامة لمجلس النواب البلجيكي، الجمعة، القرارين 1597، و923.

وأكد أقصوي أن القرار 1597 المتعلق بإقليم قره باغ الأذربيجاني لا يتوافق مع الحقائق التاريخية ولا القانونية ولا الميدانية.

وأضاف قائلا: "نرفض هذا القرار الذي يتضمن أيضا مزاعم لا أساس لها واتهامات تطول تركيا".

وشدد أن القرار مثال واضح على أن مجلس النواب البلجيكي أداة للخطاب الأرميني الأحادي لبعض البرلمانات، وأنه يتصرف بأحكام مسبقة، ورهينة المصالح الضيقة في السياسة الداخلية.

وأضاف أن القرار لن يسهم في العلاقات التركية البلجيكية، ولن يخدم الجهود المبذولة لضمان السلام والاستقرار في المنطقة.

ولفت إلى أن مثل هذه القرارات تشجع أرمينيا على تجنب تحمل مسؤولياتها من خلال تأخير عملية قبول الحقائق.

وأشار أقصوي إلى تبني مجلس النواب البلجيكي في اليوم نفسه، قرار إعلان 9 ديسمبر من كل عام يوما لإحياء ذكرى ضحايا الإبادة الأرمنية المزعومة، في إشارة إلى أحداث عام 1915.

وأكد أقصوي أن القرار 923 الذي تبناه مجلس النواب البلجيكي يتعارض مع المبادئ الأساسية للقانون، وخاصة قرارات المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

وأعرب عن توقعه بأن تتصرف بلجيكا بحكمة وتتجنب اتخاذ خطوات من شأنها أن تؤثر على العلاقات الثنائية في سياق هذين القرارين.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا