سياسة


رئيس أذربيجان: إذا كان أحد يعيش بأفكار انتقامية، فسيرى هذه القبضة

باكو، 26 فبراير، أذرتاج

تشكو القيادة الأرمينية الآن من أن الأسلحة التي أعطيت لهم كانت عديمة الفائدة. كما تعلمون، من الأسهل إلقاء اللوم على شخص أكثر من أي شيء آخر. ومع ذلك، يجب أن يقولوا أيضاً إن هذه الأسلحة أعطيت لهم مجاناً. لمدة ثلاثين عاماً كانوا يسلّحونهم هكذا ضدنا.

تفيد أذرتاج أن البيان بهذا الصدد صدر عن الرئيس إلهام علييف خلال اجتماعه مع أفراد أسر الشهداء ومعاقي الحرب في بلدة رامانا في باكو امس.

قال رئيس الجمهورية: "إننا نستخدم الآن جميع الفرص لمراقبة العمليات الجارية في المنطقة عن كثب ولدينا فرص ولدينا مصادر معلومات كافية. نحن نعرف عدد الأسلحة المجانية التي أعطيت لأرمينيا خلال الحرب وكم عدد الأسلحة التي أعطيت قبل الحرب. مباشرة بعد اشتباكات يوليو من 17 يوليو حتى اليوم الأخير من الحرب ووصلت عدة طائرات محمولة بأسلحة مجانية إلى أرمينيا كل يوم. هل اشترت أرمينيا صواريخ إسكندر مقابل المال؟ نقلت اليها مجاناً. هل اشترت صواريخ "إيلبرزس" (Elbrus) و"توشكا-أو"(Tochka-U) و"سكاد" (Scud) مقابل المال؟ اشتروها مجاناً. كما تم توريد S-300 التي دمرنا سبع منها أيضاً مجاناً، وكذلك الدبابات والمدفعية وأنظمة الدفاع الجوي الأخرى. لقد دمرناها جميعاً. لا يوجد جيش أرمني، لقد انتهى الأمر".

أشار الرئيس إلهام علييف إلى أن حلفاءهم يريدون الآن إحياء وتحديث الجيش الأرمني. "لأي غرض؟ ضد من؟ قد انتهت هذا الحرب. إذا كان شخص ما يعيش بأفكار انتقامية، فسوف يرى هذه القبضة وأنها في مكانها الصحيح ولا ينبغي لهم اختبار صبرنا. لقد انتهى الجيش الأرمني، إنه لا يوجد ويجب ألا يكون موجوداً. لا ينبغي أن يكون هناك جيش في مثل هذه الدولة الفاشية. وشدد الرئيس على أنه "لن نسمح أبداً بأي تهديد ضدنا أو بأن يشعروا مواطنينا الذين سيعودون للأراضي المحررة بأي خطر ."

 

 

 

 

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا