سياسة


الرئيس: أرمينيا تريد عرقلة تنفيذ ممر زنكازور لكنها لن تنجح

باكو، 6 مارس، أذرتاج

لا تعارض اذربيجان التعاون في المنطقة. وأما أرمينيا فأنها ترفض التعاون وتريد عرقلة انشاء ممر زنكازور. لكنها لن تنجح. سنجبرهم. مثلما طردناهم من أراضينا سنحقق كل ما نريد.

تفيد أذرتاج أن هذا البيان جاء على لسان الرئيس إلهام علييف، رئيس حزب أذربيجان الجديدة ، في خطابه في المؤتمر السابع للحزب.

"ولكن هل قد ينفعنا أن نتعاون مع أرمينيا في ذلك الوقت؟" بالطبع لا. كانوا يقولون إن ممثلي المجتمع المدني يجب أن يحضروا ويلتقوا. نظمت هناك مثل هذه الاجتماعات لفترة من الوقت. لكننا رأينا أن الجوهر الأساسي يتناسى.

قال رئيس الجمهورية :" كما أنه لو لم تكن هناك حرب ولا إبادة جماعية في خوجالي. يبدو الأمر كما لو أن الأرمن لم يطردوا اللاجئين والمشردين داخلياً من أراضيهم. لم تدمر مبانينا ومساجدنا. كيف ننسى ذلك. مهما حاولوا جاهدين إقناعنا بأن أنابيب النفط الخاصة بنا لتمر عبر أرمينيا. عندما رفضنا هذا تأخر تمويل خط أنابيب النفط باكو-تبيليسي-جيهان لمدة عام”.

قال الرئيس إن أذربيجان كانت في ذلك الوقت بحاجة إلى قروض: "لم تمنحنا المؤسسات المالية الدولية الرائدة قروضاً لمدة عام لإجبارنا على القيام بذلك. قلت تباً لهم، كما يقال. سنجد الأموال بأنفسنا".

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا