سياسة


حاجييف: أذربيجان أبانت مرارا انها مستعدة لاجراء اعادة الترسيم والتخطيط مع أرمينيا على اساس مبدأ سلامة الاراضي

باكو، 2 ديسمبر ، أذرتاج

قال مساعد رئيس جمهورية أذربيجان مدير قسم شؤون السياسة الخارجية بالديوان الرئاسي حكمت حاجييف في حديث له مع صحافيين إن نتائج لقاء سوتشي تقدر ايجابيا. اود خاصة أن اشير الى بند في فتح ممرات النقل في البيان المشترك المتبنى نتيجة اللقاء. وذلك أمور تخص خاصة بممر زنكزور. وتنص الوثيقة في هذا الموضوع على أن يعقد فريق العمل لشؤون النقل المؤسس بين أذربيجان وارمينيا وروسيا لقاء في المستقبل القريب ومثل اللقاء انعقد في موسكو الامس. وتنظم مناقشات مختلفة بين الاطراف في سائر المسائل المتمخضة عن هذا.

وابلغ حاجييف أن أذربيجان قد أبانت مرارا اننا مستعدون لاجراء عملية اعادة الترسيم والتخطيط لحدودنا على اساس حرمة الحدود ومبدأ سلامة الاراضي مع أرمينيا وهنا يجب على أرمينيا قبل كل شيء أن تدرك الحقائق وما هو ارض الواقع وتتفهم حيث أن أرمينيا كانت في حالة عدم فهم فلسلفة الحدود وفكرتها خلال مدة 30 سنة بسبب سياستها الاحتلالية وذلك أن الحدود بالنسبة لهم كانت كما لو تمر من خلال خط التماس على اساس اراضي أذربيجان المحتلة من قبلها وذلك كان نتيجة لسياسة الاحتلال.

وذكر مساعد الرئيس أن حقائق جديدة في ارض الواقع اليوم مشددا على وجود حدود أذربيجان الآن وهي مثبتة في محافظات زنكيلان وقبادلي ولاتشين وكلبجار ويجب على أرمينيا الحين أن تحترم بهذه الحدود.

كما اكد حاجييف على مواصلة اتصالات من اجل تقديم سائر المسائل ايضا بالانطلاق من البيان الصادر في لقاء سوتشي والمناقشات المكثفة المنظمة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا