اقتصاد


بيان صحفي مشترك لوزير الطاقة الاذربيجاني والمفوضة الأوروبية للطاقة

باكو، 5 فبراير (أذرتاج)

أصدر وزير الطاقة الأذربيجاني برفيز شهبازوف والمفوضة الأوروبية للطاقة كادري سيمسون بيانا صحفيا مشتركا.

تقدم وكالة أذرتاج النص العربي للبيان:

"باكو ، 4 فبراير 2022.

أعاد الاجتماع الوزاري الثامن للمجلس الاستشاري لممر الغاز الجنوبي، الذي عقد في باكو في 4 فبراير 2022 ، التأكيد على شراكة الطاقة الاستراتيجية بين جمهورية أذربيجان والاتحاد الأوروبي على أساس الأهداف المشتركة لأمن الطاقة على المدى الطويل، وأمن الإمداد والانتقال الى الطاقة الخضراء؛

نشيد بالنتيجة الناجحة للسنة التشغيلية الأولى على نطاق واسع لممر الغاز الجنوبي ومساهمته في توفير إمدادات طاقة بشكل آمن وتنافسي وبأسعار معقولة من جمهورية أذربيجان إلى الأسواق في جورجيا وتركيا وأوروبا. يساهم نظام النقل هذا الذي يمتد عبر 6 بلدان في تنويع إمدادات الطاقة ومصادرها، بما في ذلك، المناطق التي كانت تفتقر سابقًا إلى الوصول إلى الغاز الطبيعي حيث يدعم أيضًا التخلص التدريجي المتسارع من الفحم.

تواصل حكومة جمهورية أذربيجان لعب دور استراتيجي كعامل رئيسي في ممر الغاز الجنوبي وتواصل جهودها لتوصيل إمدادات طاقة بشكل آمن ومستقر وبأسعار معقولة إلى أوروبا. لقد شدد الارتفاع العالمي الأخير في أسعار الغاز مرة أخرى على الحاجة إلى تنويع الإمدادات.

نشيد بالجهود التي تبذلها جميع الأطراف المعنية في دراسة التوسيع المحتمل لممر الغاز الجنوبي باتجاه أسواق طاقة جديدة، بما في ذلك، دول غرب البلقان. كخطوة تالية، من الضروري تقييم جميع المسائل التجارية والبيئية والفنية والتنظيمية والمتعلقة بالمناخ، والتي قد تظهر أثناء تحقيق أي امتداد مستقبلي لممر الغاز الجنوبي؛

المساهمون في مشروع ممر الغاز الجنوبي هم الموقعون على مجموعة متنوعة من مبادرات المناخ والتنمية المستدامة، بما في ذلك، المبادئ التوجيهية بشأن الميثان. وستستند العمليات الإضافية لممر الغاز الجنوبي تدريجياً إلى تنفيذ خبرات الأطراف وأفضل ممارسات الصناعة في التنمية المستدامة بما يتماشى مع الأطر التنظيمية ذات الصلة ".

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا