سياسة


تقرير عن الاجتماع الثاني للوزراء والمسؤولين رفيعي المستوى عن الأنباء والإعلام للمجلس التركي

باكو، 7 مايو، أذرتاج

بدأت فعاليات الاجتماع الثاني لوزراء ومسؤولين عن الأنباء والإعلام للأول المستقلة للمجلس التركي مجلس التعاون للدول الناطقة بالتركية في باكو 7 مايو اليوم بباكو.

أفادت أذرتاج أن الأمين العام للمجلس التركي بغداد امرؤيف قدم معلومات حول الأعمال المنفذة بعد اجتماع الثاني وزراء ومسؤولين عن الأنباء والإعلام للأول المستقلة للمجلس التركي مجلس التعاون للدول الناطقة بالتركية. وتحدث عن المسائل المطروحة للنقاش في الاجتماع السابع لفريق العمل.

وقال مساعد الرئيس الأذربيجاني للشؤون الاجتماعية السياسية علي حسنوف إن المجلس التركي المؤسس قبل 10 سنوات في نخجوان ناشط في مختلف الجوانب معبرا عن مصالح الدول الأعضاء. والأمر الرئيسي المطروح هنا للبحث هو تطوير التعاون في مجال الإعلام بين الدول الأعضاء. ويجب أن يخدم هذا التعاون لحماية مصالح شعوبنا في فضاءي أوراسيا والعالم.

وذكر مساعد الرئيس أن كل بلد من الأعضاء لدى المجلس متساوي الحقوق. وبيئة التعاون اكبر نتيجة توصل إليه المجلس. ونستهد لدعم جميع المسائل الرامية إلى التعاون. ودمرت أرمينيا جميع البنى التحتية على الأراضي الأذربيجانية التي احتلتها. ونود لو نشرت معلومات وأنباء واخبار حول ذلك على وسائل الاعلام للبلاد الناطقة بالتركية واذا واجهت تركيا في المنطقة مشكلة ما فعلينا أن نقدم دعم إعلاميا لهم وعلى البلاد المنضمة إلى المجلس التركي أن تتبادل الدعم والتأييد بعضها بعضا.

واكد علي حسنوف أن العلاقات المتبادلة في مجال التلفزيون يجب توسيعها مع نشر وبث الأعياد الوطنية للدول على شاشات القنوات. واقامت مؤسسات الإعلام وقنوات تلفزيونية للدول الأعضاء في المجلس التركي علاقات بعضها بعضا ولماذا لا توفر مندوبية قنواتنا التلفزيونية على شبكات سلكية محلية وللأسف لا نعثر على بث برامج قنوات تلفزيون أذربيجان في كازاخستان ولا في قيرغيزستان. واقترح ببث برامج القناتين الحكومية والاجتماعية الاذربيجانيتين في فضاء الدول الأعضاء للمجلس التركي وفي الوقت ذاته لتبث برامج القنوات الحكومية والاجتماعية للبلاد الأعضاء في أذربيجان.

وأشار مساعد الرئيس إلى أن مبادرة تأسيس قناة تلفزيونية ناطقة بالتركية موحدة مطروحة للنقاش منذ 4 سنوات وللأسف ما زالت عالقة. ومما هو مدرج في جدول الأعمال أيضا هو تحويل احدى قنوات تلفزيون إلى قناة موحدة للدول الناطقة بالتركية وتنفيذ هذه المهمة في صيغة ما وذلك علما بان قناة ترت اواز موضع نقاش في هذا الصدد.

وتحدث علي حسنوف عن النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول قضية احتلال الأراضي الأذربيجانية في قراباغ وما حوله مفيدا أن هذا احد النزاعات الأعقد حلا في العالم وهذه المنطقة. وهنا طرف متعدٍ وطرف معتدى عليه وكل شيء معلوم واضح. ونحتاج إلى دعم إعلامي من الدول الناطقة بالتركية لان الأرمن يلجؤون حينا لآخر إلى تحقيق دعايتهم ومن هذا المنطقة فلا بد من تعزيز التكامل في مجال الإعلام بين الدول الأعضاء للمجلس التركي وعلى سبيل المثال، كانت أذربيجان خلال معارك أبريل عام 2016م محتاجة إلى دعم إعلامي وكانت الحاجة إلى عرض استفزازات أرمينيا وسياسة الاعتداء الحربي التي تنتهجها في المنقطة وتخريبها وتدميرها منشآت ومرافق أذربيجانية ثقافية وتاريخية ودينية عرضا واسعا على المنطقة والعالم كله. لذلك اعتبر من الواجب أن تتبادل الدول الأعضاء لدى المجلس التركي بالدعم عند مثل هذه الحالات.

ونوه مساعد الرئيس إلى ممارسة حملة قذرة ضد دين الإسلام اليوم عبر العالم. وتسوى أقطار إسلامية الإرهابَ. وبدحض ما فيها من الثقافات والقيم وغيرهما وعلينا أن ننطلق من موقف موحد في هذه القضية أيضا.

وقال نائب وزير الإعلام والتنمية الاجتماعية الكازاخستاني مراد عزل خانوف إن بلاده تدعم توسع تعاون لقنوات تلفزيونية ووكالات الأنباء للدول الأعضاء للمجلس التركي. واقترح بتقديم الدول الأعضاء للمجلس دعما لتصوير فيلم وثائقي حول مقال كتبه الرئيس الكازاخستاني الأول نور سلطان نزربايف باسم "7 مزايا للصحراء الكبير". كما أثنى نائب الوزير القيرغيزستاني مقترح عرض أفلام للبلاد الأربعة على شاشات تلفزيونية لدول الاعمال.

وأبلغت مديرة القسم بوزارة الثقافة والسياحة القيرغيزستانية باختيم كول نوروزبايوفا أن بلاده تضمن نشر أخبار وفيديوهات خاصة بالدول الأعضاء لدى المجلس. وتحرص قيرغيزستان على نقل وإيصال أحداث واقعة في بلدان المجلس التركي على جغرافيا أوسع ونشرا أسرع.

وقال كبير مستشاري الرئيس التركي نائب وزير الثقافة والإعلام والسياحة عضو هيئة إدارة قناة تي أر تي التركية مصطفى أكيش إن قناة ترت أواز المؤسسة عام 2009م قد زادت من تعزيز التعاون بين الشعوب التركية. وتنفذ هذه القناة أعمالا مهمة في إيصال الثقافة والتاريخ الخاصين بالشعوب التركية إلى المجتمع الدولي. وبرامج معدة من قبل ترت أواز تبث على شاشات قنوات ترت الأخرى أيضا. ويجب تكثيف الأعمال التي تحققها قناة ترت أواز بمواصلة دعمها وتأييدها. وذلك يطلب بزيادة دعم العالم التركي.

وقال رئيس المجلس الوطني لإذاعة التلفزيون والراديو انوشروان محرموف إنه لا يوجد فضاء إعلامي موحد للمجلس التركي اليوم وذلك يطلب بتوفير مصالح سياسية للدول الأعضاء لدى المجلس. ويجب أن يكون البث الكبلي للقنوات للبلاد الأعضاء على أساس تبادل لان مؤسسات مشغولة بالبث الكبلي لها مصالح تجارية. وأضاف أن مسألة انشاء قناة مشتركة للأخبار وتيرة معقدة جدا ومن الأنسب أن تستخدم من اللغة التركية كلغة مشتركة لتلك القناة.

اختتم الاجتماع مساعد الرئيس الأذربيجاني للشؤون الاجتماعية السياسية علي حسنوف قائلا إن الجغرافيا التركية لها شخصيات يجب على العالم أن يتعرف عليها. وعلى العالم أن يتعرف على مثل هذه الشخصيات تعرفا احسن. وافلام حول هذه الشخصيات التاريخية تكون في اللغات التركية والروسية والإنكليزية. والديوان الرئاسي الأذربيجاني ووزارة الثقافة مستعدان لتقديم دعم لتحقيق هذه المسألة.

وتناول مساعد الرئيس قناة تركية مشتركة قائلا إن مسألة انشاء مثل هذه القناة داخل قناة ترت اواز تتوقف على قرار الرؤساء. وضرب مثلا نموذج قناة "يورونيوز" قائلا إن اسهم القناة موزعة على دول مختلفة.

وتطرق علي حسنوف كذلك إلى أهمية تبادل الصحفيين والخبرات بين وكالات الانباء مفيدا أن أذرتاج فاعلة في هذا الامر واقامت علاقات جيدة مع الوكالات الشريكة.

وتناول مساعد الرئيس وجوب انشاء منصة اخباري بين الدول الأعضاء لدى المجلس التركي مشيرا إلى أن تنظيم منتديات إعلامية لممثلي وسائل الاعلام والصحافة قد يزيد من التعاون بين الأطراف. وتستعد أذربيجان لاستضافة باكو منتدى اعلامي للدول الناطقة بالتركية. ولا ينبغي أن يختصر المنتدى على بحث مسائل خاصة بالقنوات التلفزيونية بل يناقش مسائل تعزيز التعاون بين الصحفيين ووسائل الاعلام عموما.

وقررت الأعضاء عقب الكلمات والخطب بعقد الاجتماع الثاني لوزراء ومسؤولين عن الأنباء والإعلام للمجلس التركي مجلس التعاون للدول الناطقة بالتركية في قيرغيزستان.

ثم شاهد المشاركون فيلما من اخراج قناة ترت اواز تحدث عن تاريخ البلاد الأعضاء للمجلس التركي وثقافاتها.

وفي الختام وقع على محضر تعاون فني متعدد الأطراف بين القنوات التلفزيونية العامة الوطنية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا