سياسة


بدء فعاليات الاجتماع الـ53 للجمعية العامة للمجلس البرلماني لمنظمة التعاون الاقتصادي لحوض البحر الأسود في باكو

باكو، 20 يونيو، أذرتاج

انطلقت في 20 يونيو حزيران اليوم في باكو فعاليات الاجتماع الـ53 للجمعية العامة للمجلس البرلماني لمنظمة التعاون الاقتصادي لحوض البحر الأسود في باكو.

أفادت أذرتاج أن الاجتماع يبحث في مسائل مدرجة في جدول اعماله وعلى رأسها الشؤون الاقتصادية والتجارة والتقنية والبيئية والثقافية والتعليمية والاجتماعية وكذلك القانونية والسياسية وذلك من خلال جلسات لجان المنظمة ذات الصلة.

وقال رئيس المجلس الوطني اوقتاي اسدوف في كلمة ألقاها في الاجتماع إن منظمة التعاون الاقتصادي لحوض البحر الأسود المؤسسة قبل 26 عاما قد برهنت قدرتها ونفوذها وامتلاكها إمكانات كبيرة جدا من حيث التقدم بمبادرات مختلفة وتحقيقها من اجل تحول منطقة البحر الأسود إلى منطقة الامن والسلام والتنمية مفيدا أن أذربيجان تخصص بالغ الأهمية لتطوير علاقات الشراكة ضمن المنظمة ومجلسها البرلماني.

واكد سادوف على أن النزاعات المسلحة القائمة في المنطقة تحدد تحديدا خطيرا فرص تعاون في المنطقة. وتعاني أذربيجان منذ سنوات طويلة من الاعتداء العسكري الأرميني. ونؤمن بان هذه النزاعات ستجد حلولا لها عاجلا على أساس معايير القانون الدولي ومبادئه ولا سيما على أساس حرمة حدود الدولة وسلامة أراضيها.

ثم قرئت رسالة وزير الخارجية الأذربيجاني ائلمار محمدياروف لمشاركي الاجتماع. وأشار الوزير محمدياروف فيها إلى ضرورة تفعيل جهود رامية إلى زيادة السلام والاستقرار والتنمية لدى البلدان الأعضاء لدى المنظمة منوها إلى أن فعاليات هذه المنظمة تستهدف تطوير التعاون.

وأضاف الوزير أن رفاهية منطقة البحر الأسود يمكن أن تضمن عن طريق حسن الجوار والتفاهم والتسامح.

وجاء في رسالة وجهتها نائبة رئيس الوزراء البلغاري وزيرة الخارجية البلغارية يكاتيرينا زاخاريفا لمشاركي الاجتماع انه يجب الاسهام في الامن من اجل تحقيق مشاريع البنية التحتية في المنطقة.

وقالت زاخاريفا إن أذربيجان تنفذ رئاسة المنظمة تنفيذا يليق به.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا