سياسة


الرئيس إلهام علييف: اذا عجز المجتمع الدولي عن إيقاف المستبد الجاهل ستوقفه أذربيجان

باكو، 29 سبتمبر، أذرتاج

قال الرئيس إلهام علييف إن ثمة 4 قرارات صدرت عن مجلس الأمن الدولي طالبة بسحب قوات الاحتلال الأرميني من أراضينا المحتلة بالكامل ودون قيد وشرط. وأرمينيا يمكن القول بانها لا تعبأ بهذه القرارات منذ 30 سنة والآن يقول وزير الدفاع في أرمينيا إن حربا جديدة من اجل أراض جديدة تقام ضد أذربيجان. ويقول رئيس الوزراء إن قراباغ هو أرمينيا. وبذلك يبدي انه ليس بكاذب داخل بلاده وعلى المستوى الدولي بل حقيقة كونه كاذبا معلوم جيدا لدى الشعب الأرميني أيضا. وإنه يكذب كل يوم. واعتبر انه لا يكف نفسه عن الكلام الكاذب.

أفادت أذرتاج عن الرئيس إلهام علييف قوله في اجتماعه بسفير باكستان الجديد لدى البلد عقب استقباله اليوم إن القول بان قراباغ هو أرمينيا جزء تال من الكذب القذر وابلغ انه يقول بعد ذلك أن أذربيجان ينبغي لها أن تتحادث مع الكيان المزعوم الدمي لقراباغ الجبلي وذلك يعني تغيير صيغة المحادثات. ثم يعلن عن استيطان الأرمن الوافدين من لبنان على الأراضي المحتلة الأذربيجانية استيطانا غير شرعي. وينظمون تدريبات عسكرية على الأراضي المحتلة. ويقيمون حفل تنصيب لزعيم مزيف للكيان الاجرامي في قراباغ الجبلي بمدينة شوشا اقدم مدن أذربيجان. ويتخذون قرارا بنقل البرلمان المزور للكيان الاجرامي العسكري لقراباغ الجبلي إلى مدينة شوشا ويعتبرون اننا نتحمل على ذلك. والحال أن هذا إهانة مباشرة على شعور الشعب الأذربيجاني. ولكننا لا نقبل ذلك ابدا وسنريهم مكانهم واذا عجز المجتمع الدولي عن إيقاف المستبد الجاهل ستوقفه أذربيجان. وستبديهم أذربيجان مكانهم وتستعيد وحدة أراضيها.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا