سياسة


إندونيسيا تؤيد تسوية النزاع الأرمني الأذربيجاني على أساس قرارات مجلس الأمن للأمم المتحدة

جاكرتا، 2 أكتوبر، أذرتاج

تؤيد إندونيسيا تسوية النزاع العسكري بين أرمينيا وأذربيجان على أساس قرارات مجلس الأمن للأمم المتحدة ذات الصلة وتدعو الطرفين إلى وقف المواجهة المسلحة.

أفاد المراسل الخاص لأذرتاج أن هذا البيان صدر عن وزارة الخارجية الإندونيسية على صفحتها الرسمية على تويتر (Twitter) يوم 1 أكتوبر.

وجاء في البيان أن "إندونيسيا تدعو الجانبين إلى ممارسة ضبط النفس والالتزام بوقف إطلاق النار وتسهيل الحوار وحل الصراع على أساس قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة والقانون الدولي".

كما يدعو البيان أذربيجان وأرمينيا للجلوس على طاولة المفاوضات في إطار مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وجاء في المعلومات التي نشرتها وكالة أنتارا الإندونيسية الرسمية للدولة في هذا الصدد أن مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا التي تشارك في رئاستها فرنسا وروسيا والولايات المتحدة الامريكية تأسست عام 1992 لحل النزاع في قره باغ الجبلية سلمياً، إلا أنه لم تحقق أي نتيجة حتى الآن.

ويشار في البيان إلى أن منطقة قره باغ الجبلية هي منطقة جبلية لأذربيجان وتقع في جنوب القوقاز. على الرغم من أن هذه المنطقة معترف بها من قبل المنظمات الدولية والقوى العالمية كأراضي أذربيجان، إلا أن الأرمن يسكنونها الآن بشكل أساسي. في بداية الصراع، تعرض الأذربيجانيون المقيمون في هذه المنطقة إما للقتل أو للطرد قسراً من قبل الأرمن. على الرغم من إعلان ما يسمى ب "جمهورية قره باغ الجبلية " في الأراضي المحتلة، إلا أنها لم تعترف بها أي منظمة أو دولة رسمياً.

أدى الاستفزاز التالي المرتكب من قبل الجيش الأرمني ضد أذربيجان في 27 سبتمبر إلى مواجهة كبيرة باستخدام الأسلحة من العيارات الثقيلة والمدفعية.

وقار أغاييف

المراسل الخاص لوكالة أذرتاج

جاكارتا

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا