سياسة


الرئيس الروسي: العمليات القتالية لا تدور في أراضي أرمينيا

موسكو، 7 أكتوبر، أذرتاج

من المعلوم ان أرمينيا عضو في منظمة معاهدة الامن الجماعي، ولنا التزامات معينة امام أرمينيا في إطار هذه المعاهدة. لكننا نعرب عن أسفنا الشديد لاستمرار العمليات القتالية حتى الآن، ولا تدور هذه العمليات في أراضي أرمينيا.

أفاد المراسل الخاص لأذرتاج ان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال هذا في مقابلة أجرتها معه قناة "روسيا 1" التلفزيونية. وصف الرئيس الروسي آخر تطورات الأوضاع حول قراباغ الجبلية بالمأساة واعرب عن قلقه الشديد. إن أذربيجان وأرمينيا وقراباغ الجبلية – الناس القاطنين في كل هذه الأراضي ليسوا غرباء لنا. يكفي هنا الإشارة الى انه حسب تقديراتنا، يسكن هنا في روسيا تقريبا مليونا أذربيجاني وأكثر من مليوني ارميني. إن عددا كبيرا من مواطني روسيا لهم علاقات صداقة وثيقة وحتى قرابة أسرية مع كلتا الجمهوريتين. بالتأكيد، هذه مأساة كبيرة. يُقتل الناس، ولدى كلال الطرفين خسائر كبيرة. نأمل في انتهاء هذا النزاع في أقرب وقت. لكن إذا لا يعالج هذا النزاع بالكامل، - ويبدو من كل شيء ان هذا لا يحدث وشيكا – فندعو على كل حال الى وقف إطلاق النار، أكرر هذا، ندعو الى هذا. فيجب تحقيق هذا في أقرب وقت ممكن."

ذكر الرئيس الروسي ان أرمينيا عضو في منظمة معاهدة الامن الجماعي ولدى روسيا التزامات معينة امام أرمينيا في إطار هذه المعاهدة. قال الرئيس فلاديمير بوتين: "لكننا نعرب عن أسفنا الشديد لاستمرار العمليات القتالية حتى الآن، ولا تدور هذه العمليات في أراضي أرمينيا. فيما يتعلق بتنفيذ روسيا التزاماتها في إطار هذه المعاهدة فنفذنا التزاماتنا دائما وننفذها وسننفذها. كما تعلمون، أنا في اتصال مباشر دائم مع رئيس وزراء أرمينيا. ليس لدى رئاسة أرمينيا أي سؤال ناتج عن مستوى تنفيذ روسيا التزاماتها امام حليفها."

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا