سياسة


الرئيس الأذربيجاني: هذا قتال بيننا وبين ارمينيا ويجب ان يكون الجميع بعيدا عنه

باكو، 31 أكتوبر، أذرتاج

لا نريد دخول بلد ثالث في خط المواجهة. ولا نحتمل دخول اي بلد آخر فيه. لأن البلدان المجاورة شركاؤنا واصدقاؤنا. نعلم ان الارمن يحاولون جلب بعضها الى هذا القتال. لكني على يقين من ان هذا لن يحدث. هذا قتال بيننا وبين ارمينيا ويجب أن يكون الجميع بعيدا عنه.

افادت وكالة أذرتاج ان هذه الكلمات قالها الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف في مقابلة اجرتها معه قناة ARD التلفزيونية الألمانية.

في رده على سؤال مراسل عن رؤيته في باكو جنودا من تركيا قال الرئيس: "يمكن ان يكون هنا جنود اتراك، نعم. فإجرينا في العام الماضي 10 تدريبات عسكرية مشتركة. كذلك لنا تدريبات كثيرة مع البلدان الاخرى ايضا. بلدنا جزء من برنامج الشراكة من اجل السلام للناتو. وهذا ليس من المستغرب. حيث انك رأيت الجنود في باكو ولا في القتال".

اضاف الرئيس إلهام علييف ان طائرات "إف 16" المقاتلات لتركيا جاءت الى هنا للمشاركة في التدريب وبقت هنا بسبب هجوم الارمن علينا. انها موجودة هنا لإظهار تضامن معنا. لا تشارك في اية معركة. لا تخطط مشاركتها فيها.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا