سياسة


منصة حماية الصحافة والصحفيين لمجلس أوروبا تحذر فرنسا

ستراسبورغ، 7 نوفمبر، أذرتاج

حذرت منصة الإنترنيت لمجلس أوروبا والتي تروج حماية الصحافة والصحفيين فرنسا من حملة كراهية تستهدف قناة TF1 الفرنسية للتلفزيون وصحفيتها ليزرون بودول.

تفيد أذرتاج أن التحذير الصادر عن الاتحاد الأوروبي للصحفيين ومراسلون بلا حدود والشركاء في منصة الإنترنت ينص على أن مصدر التهديد غير معروف وأن الصحفيين ما زالوا يتعرضون للمضايقة. وتجدر الإشارة إلى أنه بعد تقرير ليزرون بودول عن الوضع في قره باغ الجبلية في 22 أكتوبر صدر العديد من الرسائل المهينة على حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بها وبـ TF1. كانت ليزرون بودول لعدة أيام هدفاً لخطابات الكراهية والتهديدات. تم إرسال رسائل ومكالمات مهينة ومهددة إلى البريد الإلكتروني لقناة TF1 TV.

تم التشديد على أن أعضاء الجالية الأرمينية تظاهروا أمام قناة TF1 ونتيجة لذلك تم حذف التقرير من موقع القناة.

وتجدر الإشارة إلى أن التقرير الذي أعدته ليزرون بودول من قره باغ الجبلية قد حُذف من موقع قناة TF1 تحت ضغط اللوبي الأرمني، ولكن تمت استعادته لاحقاً نتيجة لمساعي السفارة والمجتمع الأذربيجاني في فرنسا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا