سياسة


الرئيس إلهام علييف: أعدنا وحدة اراضينا. ولا حديث عن اي وضع قانوني

باكو، 17 نوفمبر، أذرتاج

خلال هذه الايام الاربعة والاربعين كانت تأتي تهديدات وضغوط مختلفة من المصادر والعناوين الشتى على النحو المنتظم بالكاد، وكانت تبعث مطالب وإشارات وتلميحات. قد قلت: لا يمكن اي احد إيقافنا وسنستمر حتى النهاية. كنا نطالب ان يستسلم العدو اللعين لشروطنا ويعلن جدولا زمنيا دقيقا. فاضطر الى هذا في النهاية. لذلك فإن الشعب الاذربيجاني وأذربيجانيو العالم يحتفلون بكل اعتزاز بنصرنا المجيد في هذه الايام.

افادت وكالة أذرتاج ان هذه الكلمات قالها الرئيس الاذربيجاني القائد العام الاعلى المظفر إلهام علييف اثناء زيارته مدينة فضولي المحررة من الاحتلال.

وأكد الرئيس: "يستحق شعبنا هذا الانتصار، ويستحق ابناءنا الابطال ودولتنا وأظهر هذا الانتصار قوتنا. وأظهر ان اذربيجان لن ترضخ ابدا لذلك الوضع. باعتباري رئيسا للبلد وقائدا عاما اعلى كنت قد قلت مرارا كلماتي عن النزاع القائم بين ارمينيا واذربيجان قراباغ الجبلية خلال 17 عاما. كنت قد قلت اننا لن نسمح بانشاء دولة ارمينية ثانية في اراضي اذربيجان التاريخية. كنت قد قلت ان وحدة اراضي اذربيجان لم تكن موضوع النقاش ولن تكون هكذا. كنت قد قلت ان اذربيجان ستعيد وحدة اراضيها. كنت قد قلت اننا سنعيدها بالقوة ان لم يكن بالطريق السلمي. خطاباتي منشورة ومكتوبة في كل مكان. قد قلت هذه الكلمات وحققتها بالفعل. أعدنا وحدة اراضينا وطردنا المحتلين من الاراضي المحتلة ولم نسمح بانشاء دولة ارمينية ثانية. ولا يمكن الحديث عن اي وضع قانوني".

اشار الرئيس إلهام علييف الى التعايش السلمي والودي لممثلي كل الشعوب والاديان في اذربيجان قائلا: "ستعيش الطائفة الارمينية ايضا هكذا. إن المسألة ليست بيننا وبين الشعب الارميني. قلت في خطاباتي العديدة خلال هذه الايام الاربعة والاربعين الماضية ان الارمن مواطينونا وسوف يشهدون انهم سيعيشون حياة احسن تحت قيادة اذربيجان، يجب عليهم ان يتخلصوا من النظام الاجرامي والجبان. زعماء الانفصاليين في قراباغ الجبلية جبناء. قد شاهد الارمن القاطنون فيها وفي ارمينيا مدى جبانتهم. كم انسان قد هربوا منها وفروا من الخدمة العسكرية. اختبأ زعيم كيانهم ذلك في المأوى، وكان يخاف الخروج منه. واين جرأتك وجسارتك؟"

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا