سياسة


البوابة الإلكترونية الألمانية تكتب عن الحقائق السياسية والاقتصادية الجديدة التي نشأت يعد تحرير قره باغ

برلين، 21 أبريل، أذرتاج

نشرت بوابةnex24.news الألمانية مقالاً بقلم نبي يوجل (Nabi Yücel) بعنوان "قره باغ الجبلية: أذربيجان تتهم أرمينيا بالاستغلال".

تفيد أذرتاج أن المقال يناقش الواقع الجديد في المنطقة بعد تحرير أذربيجان أراضيها من الاحتلال. يشار إلى أن الحرب التي استمرت 44 يوماً بين أرمينيا وأذربيجان حول قره باغ انتهت في 10 نوفمبر 2020، ونتيجة للحرب، ظهر الواقع السياسي والاقتصادي الجديد في المنطقة. وهكذا، فإن قره باغ الجبلية المحتلة وسبع مناطق مجاورة غنية بالذهب والنحاس والموارد المعدنية الثمينة الأخرى. على مدى عقود ساعدت الإيرادات من هذه الموارد بشكل فعال في الحفاظ على ما يسمى "النظام الانفصالي المصطنع فيها. ويشار إلى أنه في عام 2019 ، تم الحصول على 13 % مما يسمى بالناتج المحلي الإجمالي لقره باغ الجبلية من استغلال هذه الموارد. اجتذبت أرمينيا والنظام المصطنع في قره باغ الجبلية، بطرق مختلفة، الشركات الأجنبية للاستثمار بشكل غير قانوني في الأراضي المحتلة لأذربيجان. وهذا يتعارض مع الاتفاقيات الدولية. عملت 69 شركة أجنبية في الأراضي المحتلة بأذربيجان قبل الحرب دون إذن من الحكومة الأذربيجانية. كانت هذه الشركات بشكل أساسي من الولايات المتحدة وكندا وفرنسا وسويسرا وأستراليا وألمانيا ودول أخرى. وبحسب التقرير، فإن 35% من الأراضي المحتلة كانت مؤجرة لأجانب وشركات أجنبية لمدة 20 عاماً. وكان 37 % من الغابات في الأراضي المحتلة تحت إدارة رواد الأعمال الأجانب.

دعت أذربيجان أرمينيا على مدى سنوات إلى وقف الاستغلال غير المشروع للموارد وتأمل أن يتعامل المجتمع الدولي مع هذه المسألة بطريقة صحيحة. ومع ذلك، تبددت هذه الآمال. مع تحرير الأراضي بعد الحرب، عادت الموارد إلى ملكية أذربيجان. وتتهم أذربيجان أرمينيا والشركات التي عملت بشكل غير قانوني في الأراضي المحتلة بالاستغلال وتنوي مقاضاتها أمام محكمة دولية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا