مجتمع


عقد جلسة قضائية تالية بحق المجندين الأرمينيين المتهمين بالجرائم الحربية

باكو، 2 أغسطس، أذرتاج

تعقد اليوم جلسة الاستماع التالية للمحاكمة في القضية الجنائية للمجرمين الأرمن اللذين قُبض عليهما في قره باغ وهما لودفيك مكريتشيان مكريتشوفيتش وخسروفيان أليوشا أراميسوفيتش اللذين عذبا وقتلا الأذربيجانيين الذين تم أسرهم في حرب قره باغ الأولى في المبنى الإداري لمحكمة مقاطعة ياسامال بباكو في 2 أغسطس.

أفادت أذرتاج أنه في المحاكمة التي ترأسها قاضي المحكمة العسكرية في باكو إيلباي الله ويردييف من المتوقع أن ينطق بالحكم بحقهما.

هذا وقد أثبت التحقيق أن مكريتشيان لودفيك مكريتشوفيتش وهو مواطن جمهورية أرمينيا من مواليد عام 1969 شارك في أنشطة الجماعات المسلحة المكونة من الأرمن القوميين المتعصبين المقيمين في منطقة قره باغ الجبلية بجمهورية أذربيجان، وكذلك القادمين من جمهورية أرمينيا واقام العلاقات الجنائية داخل مجموعة الأشخاص الذين ضلعوا معهم مسبقاً وقاموا باحتجاز مواطن أذربيجاني بشكل غير قانوني كرهائن في الغابة المسماة "باليجا" بالقرب من خوجالي في يوليو 1991 وكما احتجزوا مواطناً أذربيجانياً مدنياً آخر بشكل غير قانوني كرهائن في قرية تاب قره غويونلو بمنطقة كورانبوي في 13 سبتمبر 1999 وتم نقله إلى مدينة ييريفان لجمهورية أرمينيا وأحتجز في إحدى الوحدات العسكرية المرابطة في تلك المدينة وشارك في تعذيب هذا الشخص خلال عمله كمترجم أثناء الاستجواب من قبل الخدمات الخاصة الأرمينية.

وكشف التحقيق عن تعرض 11 مواطنا أذربيجانياً للضرب والتعذيب على يد لودفيك مكرتيشيان في مقاطعتي خوجاوند وأغدارا وسجون شوشا ويريفان بأرمينيا، كما أثبت أنه قتل عسكرياً من احدى الوحدات العسكرية لوزارة الدفاع بإطلاق الرصاص عليه من البندقية الآلية.

ألقي القبض على لودفيك مكرتيشيان يوم 20 أكتوبر 2020 في قرية ماليكجانلي بمقاطعة فضولي من قبل جنود القوات المسلحة الأذربيجانية.

ونتيجة للتحقيق، تم الكشف أيضاً عن الأعمال الإجرامية التي ارتكبها خسروفيان أليوشا أراميسوفيتش وهو أيضاً مواطن جمهورية أرمينيا من مواليد عام 1967 وأنه قام مع لودفيك مكريتشيان بمعاملة وتعذيب الأذربيجانيين بوحشية.

وكشف التحقيق أن أليوشا خسروفيان عذب خمسة أذربيجانيين أثناء أسرهم وعاملهم بقسوة ولا إنسانية.

وهكذا، في أبريل 1994، عندما احتجز أليوشا خسروفيان جندياً سابقاً بشكل غير قانوني في احدى الوحدات العسكرية لوزارة الدفاع في أحد المنازل في قرية ميسمينا (أغبولاغ) في مقاطعة خوجاوند وأجبره على القيام بأعمال شاقة في بناء منزل لمن يسمى بـ"وزير الدفاع" لما يسمى بـ"جمهورية قره باغ الجبلية" بابايان سامويل أندرانيكوفيتش وعرضه لإصابات مختلفة.

بالإضافة إلى ذلك، أظهر التحقيق الجنائي أن أليوشا خسروفيان مارس قسوة خاصة لجنود القوات المسلحة الأذربيجانية الذين تم أسرهم في 1993-1994 واحتجازهم بشكل غير قانوني في سجن مدينة شوشا، حيث قام بتعذيبهم بالضرب المنتظم والتجويع والمعاناة الجسدية والنفسية.

تم اعتقال أليوشا خسروفيان من قبل العسكريين الأذربيجانيين في 3 أكتوبر 2020 أثناء قيامهم بعمليات استطلاع في أراضي جمهورية أذربيجان.

اتُهم لودفيك مكريتشيان وأليوشا خسروفيان بموجب المواد 113 (التعذيب) و115.2 (انتهاك قوانين الحرب وأعرافها) و279.1 (إنشاء تشكيلات أو مجموعات مسلحة خارج القانون) و318.2 (العبور غير القانوني لحدود الدولة) وأكدت المحكمة أنهم متهمون بارتكاب جرائم بموجب المادتين 1 و2 من القانون الجنائي وتم حبسهم احتياطياً. تمت المصادقة على لائحة الاتهام في 20 مايو وأرسلت إلى محكمة باكو العسكرية للنظر فيها.

 

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا