مجتمع


توديع دفعة أولى من لاجئي زنكيلان المحررة من الاحتلال الأرميني في انطلاقة العودة العظيمة الى قراباغ المحررة

ماسازير، أبشرون، 19 يوليو، أذرتاج

نظم بهذه المناسبة لدى مجمع سكني مشيد للائجين والمشردين بقصبة ماسازير بمحافظة أبشرون حفل توديع دفعة أولى من لاجئي محافظة زنكيلان المحررة من الاحتلال الأرميني الى مسقط رؤوسهم بقرية أقالي المعاد بناؤها من جديد وفق مفهوم "القرية الذكية".

وقال المبعوث الخاص للرئيس الأذربيجاني لدى محافظة زنكيلان المنضمة الى منطقة زنكزور الشرقية الاقتصادية واحد حاجييف إن عملية العودة العظيمة ككل تحت رقابة الرئيس إلهام علييف مباشرا مفيدا أن 41 اسرة تنقل الى قرية اقالي في 4 مراحل وهي عبارة حوالي 200 نسمة.

يذكر أن قرى بيرينجي أقالي كان يقطنها 40 اسرة مؤلفة من 154 شخص وقرية ايكينجي أقالي كان عدد سكانها 60 اسرة عبارة عن 245 شخص وقرية اوجونجو اقالي كان عدد نسمتها 161 اسرة مؤلفة من 675 شخص وعدد اسرهن حاليا 161 اسرة عبارة عن 1504 شخص.

وتنقل في الدفعة الأولى 10 اسر.

هذا وقد مكن الانتصار الباهر الذي حققه جيش أذربيجان في حرب الـ44 يوما الوطنية بقيادة القائد الأعلى المظفر الرئيس إلهام علييف عام 2020م من عودة المواطنين اللاجئين والمشردين قسرا الى مسقط رؤوسهم بعدما عانوا من اشتياق الديار الام خلال نحو 30 سنة من الاحتلال الأرميني. وكانوا محاطون خلال فترة حياتهم اللاجئة والمشردة باهتمام وعناية الدولة حيث أن النهج الاستراتيجي الذي حدده الزعيم العام حيدر علييف والذي واصله الرئيس إلهام علييف في هذا المجال موجه الى تحسين ظروف معيشة اللاجئين وضمان حمايتهم الاجتماعية وتوظيفهم وهو قيد التحقيق متتاليا. والنائبة الأولى للرئيس مهربان علييفا هي الأخرى تتخذ موقفا حساسا على الدوام من الشؤون الخاصة باللاجئين والمشردين قسرا وتمد يدها المساعدة لمعالجة مشالكهم.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا