أخبار عالمية


مؤتمر دولي حول جائحة كورونا وحقوق الطفل ينظمه المجلس العربي للطفولة والتنمية 16 نوفمبر

باكو، 5 نوفمبر، أذرتاج

ينظم المجلس العربي للطفولة والتنمية في السادس عشر من نوفمبر الجاري مؤتمرا دولياً في إطار الاحتفال باليوم العالمي للطفل، بعنوان "جائحة كورونا وحقوق الطفل: من أزمة إلى فرصة"، عبر تقنية الزووم، برعاية رئيس المجلس الأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز.

وقال الأمين العام للمجلس الدكتور حسن البيلاوي في تصريح نقله اليوم اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا): إن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على التحديات الجديدة التي تواجهها قضايا الطفولة بسبب جائحة كورونا، وتعزيز الحوار حول قضايا الطفولة في العالم العربي ودور المجلس فيها، والإسهام في معالجة التحديات الحالية من خلال توفير المنصات وتعزيز التواصل العربي.

يتحدث في المؤتمر عدد من ممثلي المنظمات الدولية والإقليمية، والخبراء من ذوي العلاقة حول موضوعات تتعلق بالتأثيرات الاجتماعية والنفسية والصحية لجائحة كورونا على حقوق الأطفال في المنطقة العربية، خاصة الأطفال في ظروف صعبة: الأطفال العاملين واللاجئين نموذجا، وتعليم الأطفال في ظل جائحة كورونا، ودور القطاع الخاص والمجتمع المدني في مواجهة تلك التأثيرات، والإمكانيات التكنولوجية في مواجهة تأثيرات جائحة كورونا على الأطفال: التحديات والفرص.

يذكر أن المجلس العربي للطفولة والتنمية منظمة عربية غير حكومية ذات شخصية اعتبارية تعمل في مجال الطفولة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن طلال بن عبد العزيز. وأُسس المجلس عام 1987 بمبادرة من الراحل الأمير طلال بن عبد العزيز، بناء على التوصية الصادرة من مؤتمر الطفولة والتنمية الذي عقد بتونس عام 1986 تحت رعاية جامعة الدول العربية. ويتخذ المجلس من مدينة القاهرة مقراً له، ويتطلع إلى أن يكون منظمة رائدة في مجال حقوق الطفل في الوطن العربي، ومرجعية للمؤسسات والأفراد والأسر لإعداد طفل عربي قادر على المشاركة في تنمية مجتمعه.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا