اقتصاد


دعوة البلدان الإسلامية للتعاون في المشاريع التي سيتم تنفيذها في الأراضي الأذربيجانية المحررة

باكو، 26 نوفمبر، أذرتاج

عُقد حفل الافتتاح للدورة السادسة والثلاثين للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري (كومسيك) لمنظمة التعاون الإسلامي (OIC) عبر الاتصال المرئي.

أبلغت وزارة الاقتصاد أذرتاج أن الحدث الذي رأسه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حضرته وفود من الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي وممثلون عن المؤسسات المتخصصة في منظمة التعاون الإسلامي ومختلف المنظمات الدولية.

وألقى رجب طيب أردوغان كلمة افتتاحية في الحفل. أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يوسف بن أحمد العثيمين ومسئولون من بنغلاديش والكويت ونيجيريا عن المجموعات الإقليمية الآسيوية والعربية والإفريقية على أهمية توسيع علاقات الأخوة والتضامن بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي وتم تبادل الآراء حول طرق تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بينها.

ثم ألقى رئيس الوفد الاذربيجاني كلمة خاصة في الحفل. شدد رئيس الوفد الأذربيجاني ووزير الاقتصاد ميكايل جباروف على الدور المهم لمنظمة التعاون الإسلامي في تحسين الرفاهية وحل المشاكل في العالم الإسلامي مشيراً إلى أن الدول الأعضاء تتعاون من خلال مختلف منصات المنظمة وتنفذ مشاريع مشتركة. أشير إلى أن أذربيجان تشارك في برنامج الكومسيك الخاص لمكافحة COVID-19.

في معرض إطلاعه على التعاون الاقتصادي والتجاري الثنائي بين أذربيجان والدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي أكد ميكايل جباروف أن حصة دول الكومسيك في التجارة الخارجية لأذربيجان في الأشهر العشرة الأولى من هذا العام كانت 22 % وشدد على أهمية زيادة مشاريع الشراكة بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي. وأشير إلى أن أذربيجان تتعاون بنجاح مع البنك الإسلامي للتنمية وقد خصص البنك حتى الآن ما يصل إلى مليار دولار للتمويل في مختلف المجالات في بلدنا.

وفي إشارة إلى الأهمية الخاصة لمنظمة التعاون الإسلامي لبلدنا من الناحية السياسية، قال وزير الاقتصاد إن منظمة التعاون الإسلامي هي أول منظمة دولية أصبحت أذربيجان عضواً فيها بعد استعادة استقلالها. في الدورة السادسة والثلاثين للكومسيك، أبلغ السيد ميكاييل جباروف عن الاستفزاز العسكري من قبل القوات المسلحة الأرمينية ضد بلادنا في 27 سبتمبر، وأكد انتصار جيشنا الشجاع بقيادة الرئيس القائد الأعلى للقوات المسلحة إلهام علييف وتحرير أراضينا. وقال إنه تم اتخاذ العديد من القرارات المؤيدة للموقف العادل لأذربيجان وإصدار البيانات التي تحظى بتقدير كبير من قبل شعبنا.

وأعرب الوزير الأذربيجاني عن شكره على أن الدعم الكبير الذي قدمته تركيا دولة وشعباً لأذربيجان خلال الصراع برمته وخلال الحرب التي استمرت 44 يوماً وفر قوة وحماساً إضافيين لبلدنا وشعبنا. كما قال القائد العظيم حيدر علييف إننا أمة واحدة في دولتين. وفي نفس الوقت، تم الإعراب عن الامتنان للدول الأخرى التي تدعم أذربيجان بطريقتنا المشرفة والعادلة.

وأكد وزير الاقتصاد الأذربيجاني متمنياً النجاح للدورة السادسة والثلاثين للكومسيك والتي تعد مثالاً واضحاً للتعاون في العالم الإسلامي، أن تنفيذ مشاريع البنية التحتية والبناء الجديدة في منطقة قره باغ المحررة هو أحد المهام الرئيسية التي تواجه البلاد. ودعى الدول إلى التعاون في المشاريع التي سيتم تنفيذها في أراضينا المحررة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا