علم وتعليم


المعلم التاريخي لشوشا - مسجد يخاري جوهر آغا

باكو، 14 نوفمبر، أذرتاج

تعد مدينة شوشا المسماة ب"مهد الموسيقى الأذربيجانية" و"كونسرفتوار القوقاز" و"معبد فنون القوقاز" و"باريس الصغيرة" المركز الثقافي في قره باغ. في شوشا 549 مبنى سكني قديم و17 حياً و17 مسجداً و6 مثاو لمبيت القوافل و3 أتربة ومدرستين وما إلى ذلك. وأحد المعالم الثقافية التاريخية والدينية هنا هو مسجد يوخاري جوهرآغا أو مسجد الجمعة لشوشا. هذا هو أقدم مسجد بني في الساحة المركزية بالمدينة. تم تسجيل مسجد يوخاري جوهرآغا كمعلم تاريخي وثقافي مهم للبلاد. تم تنفيذ بناء المسجد على أربع مراحل.

صرح الأستاذ في جامعة باكو الحكومية والمؤرخ البروفيسور إبراهيم زينالوف لوكالة أذرتاج ان المسجد الأول (في المرحلة الأولى) بني عام 1850 بالتوازي مع قصر خان قره باغ، بأمر من مؤسس إمارة قره باغ وقلعة شوشا بناه علي خان. كان هذا بسبب نقل مركز الإمارة من قلعة شاه بولاغ إلى شوشا. تم بناء قلعة شوشا والقلاع والقصور لأفراد عائلة الأمير بأمر من بناه علي خان، بالإضافة إلى مسجد داخل القلعة. تم بناء المسجد الثاني بالحجر في موقع مسجد من القصب في عهد إبراهيم خليل خان (1768-1769). في النصف الأول من القرن التاسع عشر وبمساعدة مالية من جوهر آغا، تم بناء مسجد ثالث به مئذنتان في موقع مسجد إبراهيم خليل خان. كان المسجد عبارة عن طابقين وقبة مركزية ومأذنتين مزدوجتين. يعكس هذا المبنى ملامح التكوين المعماري الديني الذي انتشر في أذربيجان في القرنين السادس عشر والثامن عشر. تخلق المئذنتان الأسطوانيتان اللتان تتصلان مباشرة بمبنى المسجد وتحيطان بمدخلهما الرئيسي من الأجنحة انطباعاً مشرقاً من خلال استكمال الأشكال المعمارية للمبنى. يمكن العثور على أوصاف المسجد في لوحات لمؤلفين مختلفين. على سبيل المثال، توفر لوحات فاسيلي فيريشاغين معلومات حول السمات المعمارية والفنية للمبنى وهيكل المآذن وحالتها الأخرى ومظهرها. في رسوماته "التتار أثناء العبادة" إلى جانب المساحة المنطقية والتخطيط الداخلي للهيكل البناء لمسجد الجمعة لشوشا، من الممكن رؤية اللدونة الغنية والسحر الرقيق والزخارف الخيالية للداخل.

في عام 1883، تم بناء مسجد شوشا الرابع والأخير في موقع المسجد الثالث على نفقة جوهر آغا. مؤلف المسجد الرابع هو المعماري الشهير كربلائي صفيخان قره باغي. هذا واحد من أفضل أعمال المؤلف. قام مير محسن نواب بتصميم ديكور مآذن المسجد واللوحات الجدارية للغرف. يختلف الجامع الرباعي الأطراف اختلافاً حاداً عن سابقه (المسجد الثالث) في التخطيط التركيبي والميزات المعمارية. ويوجد على أقواس شرفة المبنى شريط زخرفي بآيات القرآن. توجد قبتان بقطر 5 أمتار تقعان على طول المحور الرئيسي في منتصف سقف مسجد جوهر آغا الأعلى وتغطي الصحن المركزي. ومن الفروق في جمال المسجد أن سطح المآذن المصنوعة من الآجر ينقسم إلى ثلاثة أجزاء بشرائط محدبة ومزخرفة بالحجارة الملونة.

والجدير بالذكر أن المسجد الرابع ظل في حالة جيدة حتى عهدنا.

"نتيجة لاحتلال شوشة في مايو 1992 من قبل القوات الارمينية، خرب الأرمن المسجد ودمروه جزئياً وكاد يتلف داخل المسجد وتضرر ديكور المآذن ودُمرت الأغطية في شكل الخيام.

بتحرير جيشنا الشجاع شوشا بقيادة القائد الأعلى المظفر إلهام علييف في 8 نوفمبر 2020، تم تحرير مسجد يوخاري جوهر آغا أيضاً من الأسر الأرمني. قال رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف في خطابه للشعب بمناسبة تحرير شوشا إن المدينة ستُعاد إعمارها قريباً.

وخلص المؤرخ الى "أننا واثقون من ان مسجد جوهر آغا سيعاد الى المستوى المطلوب".

 

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا