سياسة


علي حسنوف: لا يجوز التلاعب بالانفصالية الإثنية

باكو، 20 نوفمبر أذرتاج

قال علي حسنوف إن هذا المنتدى الدولي المنعقد بمبادرة أذربيجان سيدعم الشعوب والدول المنتهك سلامة أراضيهم والمشردين من مسقط رؤوسهم والنضال الذي يخوضونه.

ونقل مراسل أذرتاج عن حسنوف مساعد الرئيس الأذربيجاني للشؤون الاجتماعية السياسية في تصريح لصحفيين على هامش المنتدى الدولي المعنون بـ «الانفصالية تهديد على السلام والأمن الدولي» المنعقد في العشرين من نوفمبر تشرين الثاني اليوم في بروكسل عاصمة البلجيكا «إننا نحذر منذ السنوات الطويلة أوروبا والعالم أن لا يجوز التلاعب بالانفصالية العرقية حيث يؤدي التلاعب بالانفصالية الإثنية في نهاية المطاف إلى نزاع بين الشعوب والدول بجانب أثارته صراعات دموية مما يعاني منه الناس وقد شهد أذربيجان منذ السنوات العديدة كل وجه هذه المعاناة بما فيه التشريد واللجوء النزوح قسرا ومقتل ألوف واليوم تداعت مع عملنا المحق أوروبا بعد أن شهدت نتائج مؤلمة للتلاعب مع الانفصالية الإثنية هذا الخطر الكبير لان هذا المنتدى دليل واضح على ذلك. إن سلامة أراضي إسبانيا حق وطني لها وقانون وطني للدول ولا يجوز خرقه من جانب أحد لان ذلك مبدأ أساسي من المبادئ الأساسية للقانون الدولي واعتقد أن الاتحاد الأوربي سيتخذ موقفا موحدا من حالات الانفصالية العرقية الواقعة في حياة سائر الشعوب والدولي مثلما مارس حيال دعم وحدة أراضي إسبانيا بما فيه سلامة أراضي أذربيجان. ولكن القضية لا تنتهي بالقول المجرد بالاعتراف بسلامة الأراضي حيث يجب على الاتحاد الأوروبي أن يتبنى خطوات اصرم ضد أرمينيا التي تخرق سلامة أراضي أذربيجان وتحتل أراضيها ولو بإبداء استياء اجتماعي ضد هذه الدولة المحتلة».

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا