ثقافة


فن الشعر الشعبي الارتجالي "عاشيق" ينتقل من جيل الى جيل

باكو، 21 فبراير (أذرتاج).

يدخل الإبداع الموسيقي للشعراء الشعبيين ضمن التقاليد الشفهية للموسيقى الأذربيجانية. وقد أُدرج فن الشعر الشعبي الأذربيجاني ضمن " القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية " من قِبَل اليونسكو عام 2009م. وتظهر جذور الشعر الشعبي في الأدب الشعبي الشفهي وفي نماذج الإبداع الشعبي، ويمتد هذا التاريخ إلى العديد من القرون السابقة. وكان يُطلق على الشعر الشعبي في فترات مختلفة "أوزان، ويانشق، ووارساق". وترجع كلمة الشاعر الشعبي "عاشيق - ASHIQ" إلى القرنين الحادي والثاني عشر الميلاديين. ويربط الباحثون كلمة "ASHIQ" بكلمة عشق أو العاشق باللغة العربية أو بكلمة "İSHIQ" أي "نور" باللغة التركية.

وقد صار فن الشعر الشعبي فنا مميزا ينتقل من جيل لجيل شفهيا من خلال كبار الشعراء الشعبيين إلى مريديهم. ومن كبار الشعراء الشعبيين الأذربيجانيين التي ظلت أعمالهم تُلحَن حتى يومنا هذا الشاعر الشعبي ديريلي قورباني (في القرن السادس عشر)، والشاعر الشعبي صاري عاشق وعباس توفارقانلي (في القرن السابع عشر)، والشاعر الشعبي خستا قاسم (في القرن الثامن عشر)، وكل من الشعراء الشعبيين عاشق علي، وعاشق علي عسكر، ومُلا جمعة (في القرن التاسع عشر)، وآخرين.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا