الذاكرة الدموية


أمسية "ليلة الألم" تخليدا ذكرى ضحايا خوجالي

باكو، 27 فبراير، أذرتاج

أقيمت مساء 26 فبراير البارحة لدى مركز باكو للمؤتمر فعاليات أمسية "ليلة الألم" بمناسبة الذكرى السنوية السابعة والعشرين لمجزرة خوجالي بتنظيم الصندوق الأذربيجاني للشباب.

أفادت أذرتاج أن الفعاليات المنظمة ضمن الحملة الدولية "العدالة لخوجالي" حضرها نائبة رئيسة مؤسسة حيدر علييف الخيرية ليلى علييفا ومدير قسم شؤون سياسة الشباب والرياضة بالديوان الرئاسي يوسف محمد علييفا ونواب وممثلون عن منظمات الشباب.

أحيا المشاركون في البداية ذكرى ضحايا مأساة خوجالي بالوقوف لدقيقة صمت.

وأشار ناطقون في كلماتهم إلى أن الشعب الأذربيجاني تعرض عدة مرات للمجازر والابادات العامة خلال القرنين الأخيرين وأتت مجزرة خوجالي آخر تلك المذابح البشعة. ولفتوا إلى أن مجزرة خوجالي لم ترتكب ضد الشعب الأذربيجاني فقط بل ضد جميع البشرية وأن دولة أذربيجان تتخذ كل ما هو ضروري من اجل تبليغ حقائق مجزرة خوجالي عبر العالم.

ثم جرى حفل عرض كتاب باسم "الألمُ" لمؤلفيه الخبير السياسي الإسرائيلي للشؤون الدولية أريه قوت ووالده الكاتب الشهير أمير قوت يتحدث عن مجزرة خوجالي المرتكبة من جانب القوميين الأرمن ضد الشعب الأذربيجاني.

ونوه مؤلف الكتاب أريه قوت في كلمة ألقاها في الحفل إلى انه اعتمد في الكتابة على وقائع وحقائق من شهود عيان ممن نجا منها واستطاع العودة من الأسر ودعا لمعاقبة المجرمين.

ثم شاهد المشاركون فيلما حول مجزرة خوجالي.

وتفقد الحاضرون معرض صور عكست عن مأساة خوجالي في بهو المركز أيضا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا