ثقافة


نسخة القرآن الكريم أثمن وأقدم كتاب في متحف الكتب المصغرة في باكو

باكو، 13 أبريل (أذرتاج).

الكتب المصغرة هي إحدى أنواع الفن و بقدرما يصغر حجم الكتاب، بقدرما تزيد قيمته الفنية، كما قالتها رئيسة جمعية "الكتاب" الأذربيجانية، الفنانة الأذربيجانية وصاحبة متحف الكتب المصغرة ظريفا صلاحوفا.

وتم جمع الكتب من أربعة وستين بلدا خلال مدة ما يزيد عن 30 عاما وما يزال يزداد عدد المعروضات من يوم لآخر.

وتعرض في المتحف حاليا أكثر من 5600 كتاب مصغر على 38 رفا زجاجيا ومن بينها أندر أربعة كتب مصغرة أحدها في حجم 0،75 مم X 0،75 مم، وثلاثة كتب مصغرة أخرى في حجم 2 مم X2 مم (دار النشر "توبان برينتنغ" التي تعد من دور النشر الكبيرة في مدينة طوكيو اليابانية) وكذلك أربعة كتب مصغرة أخرى أحدها بحجم 2,9 ممX 2,0 مم (دار النشر "بليبسيغ") ،و باقي الكتب المصغرة الثلاثة بحجم 3,5 مم x 3,5 مم (دار النشر بميونخ).

وتتضمن المعروضات مؤلفات أدباء وعلماء مشهورين ورجالات الفنون أيضا.

وعلى هذا، تعرض فيه كتب دينية وكلاسيكية روسية وسوفيتية مصغرة ولبلدان أجنبية أخرى.

وأثمن وأقدم كتاب مصغر في المجموعة هو نسخة القرآن الكريم التي يعود تاريخها إلى القرن الثامن عشر ميلاديا.

إن مجموعة الكتب التي يبلغ عددها 2913 كتابا مصغرا يحتفظ في المتحف تتماشى مع كافة المتطلبات تماما وحجم أغلبية الكتب المصغرة فيه لا يزيد عن 100 مم x100 مم وبذلك يتوافق مع المعايير السوفيتية السابقة المخصصة للكتب المصغرة .

والجدير بالذكر أن معروضات متحف الكتب المصغرة لنيكونجو واقاديان كانت تعد قبل هذا أكبر مجموعة للكتب المصغرة وكان قد تيسر له جمع 258 نوعا من الكتب المصغرة.

أدرجت مجموعة المعروضات لمتحف الكتب المصغرة، الواقعة في المحمية التاريخية والمعمارية "ايتشاري شهر" في موسوعة جينيس للأرقام القياسية كأكبر مجموعة للكتب المصغرة في العالم.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا