أخبار عالمية


المواطنون الجزائريون العالقون بسبب الوباء غادروا باكو للالتحاق بالديار بعد خمسة أشهر

باكو، 8 أغسطس (أذرتاج).

ودعت سفيرة الجزائر بأذربيجان السيدة سليمة عبد الحق المواطنين الجزائريين العالقين بباكو بعد قدومهم لزيارة المدينة بعدما أصبحت قبلة جديدة للسواح الجزائريين . و بدلا أن يقيموا فيها بضعة ايام شاء القدر أن يبقوا فيها خمسة اشهر بسبب انقطاع الرحلات الجوية و غلق الفضاءات الجوية جراء جائحة الكوفيد ، حسبما بثت الشبكة الدولية للأخبار التحليلية (أوروآزيا).

فما كان للدولة الجزائرية الا ان تتكفل بمواطنيها عبر سفارتها بباكو. بينما كانت تبحث عن أنجع طريقة لاجلائهم الى ارض الوطن. تمثلت المحاولة الاولى في ادراجهم ضمن اجلاء المواطنين العالقين بكياف لكن استحال ارسالهم الى مطار تلك المدينة لعدم توفر الرحلات الجوية. و بما أن الرحلات الخاصة كانت متوفرة الى اسطمبول فتم ادراجهم ضمن قائمة العالقين بتركيا بمعية القائم بالاعمال لأذربيجان بالجزائر و قرينته و تم اجلائهم الى الديار مساء هذا اليوم 07 أغسطس.

وقد سهرت الدولة الجزائرية رئيسا و حكومتا منذ بداية عواقب الجائحة على تحقيق عمليات الاجلاء غير الهينة و حرست على تجنيد القدرات و الوسائل في الداخل و في الخارج عبر السفارات و القنصليات لجلب المواطنين إلى أرض الوطن حيثما كانوا و بالرغم من اعدادهم. وقصد تخليد لحظات الفرج و بهجة هؤلاء المواطنين أخذت صورة تذكارية لهم مع السيدة السفيرة و طاقمها بمقر السفارة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا