أخبار عالمية


تحتفل الجزائر يوم غد الثلاثاء بعيد رأس السنة الأمازيغية الجديدة يناير2971

باكو، 10 يناير اذرتاج

تحتفل الجزائر يوم غد الثلاثاء بعيد رأس السنة الأمازغية الجديدة ، المعروف عند الآهالي بيناير و الذي يتزامن كل عام مع اليوم الثاني عشر من شهر جانفي (يناير) في التقويم الميلادي .تحتفي هذه المناسبة بذكرى انتصار الملك الأمازيغي شيشنق الأول (تششنق في البربر) وتنصيبه فرعون مصر القديمة في العام 950 قبل الميلاد، ليتوافق بذلك احتفال هذه السنة بالعام الأمازيغي 2971.

كونه يستند إلى رزنامة ذات مرجعية زراعية، يتم الاحتفال بالسنة الأمازيغية الجديدة تنذرا بموسم مثمر و وفير. إذا كانت الاحتفالات تستوعب وتتبنى العادات والتقاليد الخاصة بكل منطقة من البلاد ، فإن رمزية طقوس الاحتفال تظل مشتركة وتكرس التطلع إلى استقبال العام الجديد في مظاهرالاكتفاء والفرح والتلاحم، يجسده الالتفاف حول جلسات الغناء والمهرجانات وتذوق ما لذ من تنوع الأطباق التقليدية.

في هذا الموسم لا يغيب عن معظم الأسر الجزائرية، سواء أكانت حضرية أم ريفية، من الساحل أو الجبال أو الهضاب العليا أو الصحراء، طبق الكسكس أو "سكسو" باللغة البربرية، الذي تم إدراجه مؤخراعلى قائمة التراث الثقافي لليونسكو. غالبا ما يتم تقديمه للمناسبة بالدجاج الرومي الذي يضحى به استبشارا بفلاح العام الجديد.

و بعد تكريسه عيدا وطنيا منذ عام 2018 ، تشارك السلطات العمومية الشعب احتفالاته بيناير التي ما فتئت تؤكد تنوعه الثقافي وتبرز المكون الأمازيغي لهويته المتأصلة في عمق تاريخ الجزائر و المرادف للحرية والعزة والكرامة.

هذا العام ، اختارت المندوبية السامية للأمازيغية ، وهي مؤسسة عامة مسؤولة عن ترقية اللغة والثقافة البربرية ، ولاية باتنة التي تقع على بعد 430 كلم جنوب شرق العاصمة، الجزائر ، لاستضافة ما بين 09 و 12 جانفي 2021 ، الاحتفالات الوطنية والرسمية بيناير 2971.

و اذ نظمت السفارة الجزائرية بباكو العام الماضي الاحتفال بالسنة البربرية الجديدة مع الجالية الجزائرية المقيمة بأذربيجان من خلال تنظيم حفل يناير، اضطرها الوضع الصحي المرتبط بوباء كوفيد -19 إلى إرجاء هذه السنة الاحتفاء بهذا العيد الوطني.

في انتظار تحسن الأوضاع الصحية وانجلاء هذا الوباء، على أمل الاحتفال بالسنة المقبلة ، تتقدم السفيرة سليمة عبد الحق وجميع موظفي السفارة الى كل الشعب الجزائري حيثما تواجد بأحر التهاني بهذه المناسبة متمنيين لهم عامًا جديدا مليئا بالصحة والفرح والسلام.

كما تتوجه السفارة الجزائرية بنفس الأمنيات إلى شعوب المغرب العربي التي تتقاسم هذا الورث التقليدي العتيق.

يناير امياز اسقاس نتزمرث نتومرث ادتلويث

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا