مجتمع


أمينة المظالم تقدم تقريراً عن سوء معاملة لأرمينيا مع الأسرى الأذربيجانيين والرهائن إلى المنظمات الدولية

باكو، 26 يناير، أذرتاج

وجهت موكلة حقوق الإنسان (أمينة المظالم) في جمهورية أذربيجان صبينه علييفا تقريراً إلى المنظمات الدولية ذات الصلة بشأن معاملة الجنود الأذربيجانيين الذين أسرتهم أرمينيا خلال العمليات العسكرية منذ 27 سبتمبر 2020، وكذلك المدنيين الأذربيجانيين المحتجزين كرهائن منذ عام 2014 .

أبلغ المكتب الصحفي لمكتب أمينة المظالم وكالة أذرتاج عن هذا.

وجاء في التقرير: "كما هو معروف، بدأت عملية تبادل أسرى الحرب والرهائن بين أرمينيا وأذربيجان في 14 ديسمبر. خلال المحادثات الشخصية التي أجرتها أمينة المظالم صبينه علييفا في سير زيارتها أسرى الحرب العائدين ورهائن اذربيجانيين وأنهم أبلغوا عن حالات التعذيب والمعاملة اللاإنسانية في أرمينيا. أثناء إعداد التقرير، تم استخدام شهادات هؤلاء الأسرى والرهائن والمواد المنتشرة على الشبكات الاجتماعية وغيرها من الحقائق التي تم الحصول عليها.

يقدم التقرير أدلة على التعذيب وغيره من حالات المعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة للأذربيجانيين من قبل الأرمن أثناء احتجازهم في الأسر وأخذهم رهائن.

وفي الوقت نفسه، أشير إلى أن أمينة المظالم الأذربيجانية ترصد معاملة أسرى الحرب الأرمن المحتجزين في أذربيجان وتوفير حقوقهم.

وفي الختام، دُعيت المنظمات الدولية ذات الصلة إلى محاكمة مرتكبي الجرائم من القيادة العسكرية - السياسية الأرمينية في انتهاك صارخ للقانون الإنساني الدولي، ولا سيما أحكام اتفاقيات جنيف.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ 27 سبتمبر 2020، أرسلت أمينة المظالم الأذربيجانية ما مجموعه 14 التماسا، بما في ذلك 8 تقارير و8 بيانات ونداءات بالفيديو إلى المنظمات الدولية فيما يتعلق بهجمات أرمينيا على المدنيين والمرافق في أذربيجان.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا