أخبار رسمية


الرئيس الأذربيجاني يلتقي وزير الخارجية التركي مع الوفد المرافق له – إضافة

باكو، 6 أكتوبر، أذرتاج

استقبل رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف في السادس من أكتوبر اليوم وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو مع الوفد المرافق له.

أفادت أذرتاج أن الرئيس إلهام علييف رحب بوفد تركيا وقال:

- اهلا بكم، ارحب بكم السيد مولود العزيز. أنا مسرور بزيارتكم. وقد زرتم أذربيجان مرارا. ولكن هذه الزيارة لها أهمية خاصة. وزيارتكم في الفترة التي ليست بسهلة بالنسبة لأذربيجان تحمل أهمية خاصة طبعا. وذلك مظهر واضح لدعم البلد الشقيق. ويكن الشعب الأذربيجاني للشعب التركي الشقيق ورئيسهم مشاعر الامتنان العميقة.

واتصالاتي باخي العزيز الرئيس المحترم رجب طيب اردوغان وتصريحاته البينة والحاسمة قد أعلنت على العالم بأسره أن أذربيجان ليست بوحدها. وبجانب أذربيجان دولة تملك قوة عظمية على نطاق العالم مثل تركيا البلد الشقيق. وهذا الدعم يشجعنا ويعطينا قوة إضافية وفي الوقت ذاته تلعب دورا مهما من اجل ضمان الاستقرار والامن والسلام في المنطقة. وقد كثرت خلال الأيام الأخيرة من القول بان تركيا تلعب دورا يحقق الاستقرار في المنطقة. وسياسة تركيا المستهدفة إلى السلام في المنطقة والعالم قد أخذت في ثمارها سواء في منطقة الشرق الأوسط ام في القوقاز. فلذلك، فإن الأوضاع الراهنة جراء الهجوم الأرميني التالي تدل مرة أخرى على أن تركيا صاحبة القول في المنطقة والعالم على حد سواء. والبتة هذا يقوّينا ويشجعنا. واليوم يرى جميع العالم وكذلك شعبانا ماذا يعني الوحدة التركية الأذربيجانية.

وقد اعربنا مع اخي العزيز الرئيس المحترم رجب طيب اردوغان عن رأينا ومرارا حول هذه القضية أن الوحدة التركية الأذربيجانية يجب أن تكون نموذجا على العالم جميعا. واظهرنا اليوم ذلك في ارض الواقع ونبرهن ذلك ومستقبل هذه الوحدة اعتبر أنها تكون شرطا أساسيا من اجل ضمان السلام المستدام في المنطقة.

وارحب بكم مرة أخرى. وارجوكم نقل تحياتي المخلصة إلى السيد الرئيس المحترم.

* * * * *

وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو قال:

- شكرا جزيلا السيد رئيسي. أولا نشكركم جزيلا على استقبالنا. أتيت بتحيات رئيسنا المحترم اخيكم رجب طيب اردوغان وجميع مجلسنا للوزراء وقد عقد اجتماع المجلس الامس والشعب التركي وتمنياته للنجاح اليكم.

وقمت بزيارتكم من اجل اظهار دعم تركيا والشعب التركي لأذربيجان الشقيقة على العالم جميعا خصيصا كما اكدتم انتم. وتناضل أذربيجان اليوم بقيادتكم من اجل تحرير أراضيها وهي قادرة على ذلك ولها قوة وامكانيات. البتة، نحن مستعدون كوننا تركيا والشعب التركي لتقديم أي دعم كان عند اية حاجة ومتى ما ظهرت وفي أي مجال كان. وذلك يوضحه رئيسنا اردوغان ونحن كذلك مشددين على ذلك.

ومن الواجب علينا كذلك نقل نضال أذربيجان المحق إلى العالم قاطبة. وذلك ننفذه مع اخي جيهون وجميع سفاراتنا في الخارج سفارات أذربيجان وتركيا في الخارج. وبتوجيهات نتلقيها اليوم عنكم نواصل العمل سويا بقوة اكبر. ويجب أن تحرر أراضي أذربيجان المحتلة نهائيا. أذربيجان على الحق قانونيا ومعنويا وأن شاء الله نواصل نضالنا معا في الساحة وعلى الطاولة بجانب توضيح نضال أذربيجان المحق في كل مكان.

وعقب استقبالكم هذا اليوم نبحث مع اخي جيهون كيفية تعاملنا معا في هذه المسائل أيضا.

وشكرا جزيلا مرة أخرى على استقبالكم ايانا. وأتينا برفقة السيد شامل رئيس فريق الصداقة. ونتمنى أن تكون اجتماعاتنا اليوم سببا لتطورات حسنة في سبيل تحرير أراضي أذربيجان. واشكر مرة أخرى رئيسي المحترم.

الرئيس إلهام علييف: شكرا جزيلا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده