أخبار رسمية


الرئيس إلهام علييف يلتقي مع رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي عبر الاتصال المرئي

باكو، 28 أبريل (أذرتاج)

بمبادرة من رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي، التقى رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف برئيس المنتدى بورج بريندي عبر الاتصال المرئي.

أفادت وكالة أذرتاج ان رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي بورج بريندي نقل تحيات مؤسس المنتدى ورئيسه التنفيذي كلاوس شواب إلى رئيس الدولة.

وشكره الرئيس إلهام علييف على تحيات كلاوس شواب وطلب من بورج بريند نقل تحياته إلى المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى الاقتصادي العالمي.

تم التأكيد في الاجتماع على التعاون المثمر طويل الأمد بين أذربيجان والمنتدى الاقتصادي العالمي والمشاركة الوثيقة للبلد في عدد من مبادرات المنتدى كجزء من هذا التعاون. وأكد الجانبان أن أذربيجان والمنتدى الاقتصادي العالمي يتعاونان بنجاح في تطوير القطاع غير النفطي في البلد.

أبلغ الرئيس إلهام علييف بورج بريندي عن مشاريع البنية التحتية وجذب الاستثمارات إلى الأراضي المحررة من الاحتلال. وقال رئيس الدولة إن عملية إعادة الإعمار جارية في تلك المناطق وإن هناك عملًا هائلاً لأنه سيتم إعادة بناء مساحة كبيرة بالكامل. ولوحظ أن الجهود ستتركز بشكل أساسي على إعادة إعمار المناطق، الأمر الذي سيعطي زخما للقطاع غير الطاقي في الاقتصاد وخاصة البناء.

وشدد رئيس الدولة على أنه قبل يومين تم إرساء أسس القرى المراد إعادة إعمارها على أساس مفهوم "القرية الذكية"، أنه أعلن المناطق المحررة "منطقة خضراء". وأشار إلى أنه سيتم استخدام مفهوم "المدينة الذكية" و "القرية الذكية" في تلك المناطق، مضيفا أنه تم إعداد المخططات الهيكلية للمدن وجاري تنفيذ مشروعات البنية التحتية المتعلقة بالإنتاج والكهرباء والطرق السريعة والسكك الحديدية والمطارات. تتطرق الى آفاق التعاون مع المنتدى الاقتصادي العالمي في هذا المجال.

خلال المحادثة، ناقش الجانبان الإجراءات المتخذة لمكافحة الوباء في أذربيجان وأشادوا بزيادة عدد الأشخاص المتعافين من المرض في البلاد في الأيام الأخيرة. بدأ التطعيم في أذربيجان، وأن 14 في المائة من السكان قد تم تطعيمهم بالفعل وأنه تم اتخاذ تدابير مهمة وعالمية للغاية بمبادرة من البلد فيما يتعلق بالوباء. كما تم التأكيد على أن أذربيجان قدمت مساعدات إنسانية ومالية لأكثر من 30 دولة وأن إحدى القضايا التي أثارتها أذربيجان على المستوى الوطني وبصفتها رئيس حركة عدم الانحياز تتعلق بالتوزيع العادل للقاحات في العالمية.

وسلط الجانبان الضوء على أنشطة المركز الأذربيجاني التابع لشبكة مراكز الثورة الصناعية الرابعة التابعة للمنتدى الاقتصادي العالمي. وأعرب رئيس الدولة عن امتنانه لإنشاء أول مركز من نوعه في منطقة رابطة الدول المستقلة في باكو، مؤكدا دور المركز في تنويع الاقتصاد ومواصلة الإصلاحات، فضلا عن جذب الاستثمار. يذكر أن المركز قد تأسس في دافوس في عام 2020 بتوقيع خطاب نوايا من قبل الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي بورج بريندي. وقد تم بالفعل إقامة تعاون وثيق مع المنتدى الاقتصادي العالمي لتنظيم أنشطة المركز. في المرحلة الأولية، يجري تحليل الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي.

دعا الرئيس إلهام علييف بورج برينده لزيارة أذربيجان للتعرف على أنشطة المركز.

قال الرئيس إلهام علييف إن هناك اهتمامًا كبيرًا يولى لتدريب جيل الشباب وأن جيلًا جديدًا من المتعلمين قد نشأ في السنوات الأخيرة، وشكر بورج بريندي على إتاحة الفرصة للشباب الأذربيجاني لاكتساب خبرة من خلال المشاركة في مبادرات وبرامج المنتدى الاقتصادي العالمي.

في إشارة إلى بيئة جيدة في أذربيجان لجذب الاستثمار، وصف بورج بريندي الشباب الأذربيجانيين بأنهم نموذجيون وأعرب عن ثقته في أنهم سيساهمون في تنويع الاقتصاد الأذربيجاني.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده