سياسة


الجالية الأذربيجانية تصرف نظر نواب البرلمان السويدي عن الزيارات غير المشروعة لأراضي أذربيجان المحتلة

باكو، 2 ديسمبر/ كانون الأول (أذرتاج).

يجب على البرلمان السويدي ألا يتجاهل حق أكثر من مليون لاجئ ومشرد أذربيجاني في الرجوع لمسقط رأسهم، ويجب عليه المساعدة في إعادة أراضي أذربيجان المحتلة .

وقد أفادت وكالة (أذرتاج) أنه دار حديث بين أعضاء الجالية الأذربيجانية بالسويد وأعضاء "حزب اليسار" بالبرلمان السويدي الذين سافروا إلى أراضي أذربيجان المحتلة عام 2006م دون أذن من باكو.

وقدم أعضاء الجالية الأذربيجانية للنواب معلومات عن الوضع الجاري في عملية المحادثات المتعلقة بنزاع قراباغ الجبلية بين أرمينيا وأذربيجان، مؤكدين على الموقف غير البناء للجانب الأرميني.

ثم تم إهداء النواب كتب بشأن هذا النزاع ومذبحة خوجالي.

ويعتقد أعضاء الجالية الأذربيجانية أن هذا اللقاء وإهداء كتب تاريخية يعد خطوة مؤثرة نحو عدم السماح لنشر معلومات كاذبة من قبل الجالية الأرمينية وسط الصفوة السويدية، ونحو التصدي للزيارات غير المشروعة لأراضي أذربيجان المحتلة.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا