أخبار عالمية


تحيي الجزائر عيدي الاستقلال و الشباب المصادفة ل5 يوليو

باكو، 6 يوليو (أذرتاج).

اكدت سفيرة الجمهورية الجزائرية الشعبية الديمقرطية لدى أذربيجان السيدة سليمة عبد الحق بأن الجزائر احتفت في 5 يوليو بالذكرى المزدوجة الثامن و الخمسون لعيدي الاستقلال والشباب الموافقة للخامس من يوليو من كل عام.

واشارت الى ان احياء هذه الذكرى الغالية على قلوب الشعب الجزائري الأبي الذي تمكن من استرجاع حريته كاملة غير منقوصة من الاستعمار الغاشم بعد أكثر من قرن كامل من الاستعباد والاضطهاد والظلم تعد ملحمة الجزائريين والجزائريات الذين قدموا تضحيات جسام، حسبما جاء في بيان تلقت وكالة اذرتاج نسخة منه من السفارة الجزائرية في اذربيجان.

كما اعربت السفيرة ان مناسبة هذه السنة تصادف استرجاع الجزائر من فرنسا 24 رفات من قادة المقاومة الشعبية بعدما مضى أكثر من 170 سنة على حرمان هؤلاء الشهداء الابرار من حقهم الطبيعي والإنساني في الدفن. و شاء القدر ان يتم دفنهم في عيد الاستقلال بمقبرة العالية للشهداء جنب رفقائهم.

" واعتبرت ان الحرية التي ينعم بها الجزائريون اليوم تستوقفنا مطولا وقفة إجلال و ترحم أمام أرواح شهدائنا الأبرار الذين قدموا أنفسهم و دمائهم الزكية فداءا للوطن ، إيمانا منهم بان الاستشهاد في سبيل الله و الوطن فوق كل اعتبار" .

واضافت انه كان بودها الاحتفاء بمعية الاذربيجانيين والجزائريين المقمين وكذا العالقين بباكو بهذه الذكرى الخالدة ولكن ظروف الجائحة الراهنة حالت دون ذلك فاغتنمت الفرصة لتزف لكافة الشعب الجزائري المناضل و اخصت بالذكر أعضاء الجالية الجزائرية بجمهورية أذربيجان و هؤلاء العالقين بباكو اخلص التهاني القلبية الخالصة مشفوعة بأصدق التمنيات باليمن والبركات.

و اختتمت السفيرة قائلة: "عاشت الجزائر مستقلة و مزدهرة، و دام الشعب الجزائري سيدا و ملتحما. المجد و الخلود لشهدائنا الابرار " و اضافت: "عاشت الصداقة الجزائرية الاذريجانية".

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا