أقاليم


مؤسس فن اللوحات الزيتية الواقعية وأنواع الصور الشخصية والمناظر الطبيعية في الفن التصويري في أذربيجان بهروز كنكرلي

ناخشيفان، 23 يناير، أذرتاج

منحت ناختشيفان التي تعد مركز الحضارة القديمة شخصيات بارزة للشعب الأذربيجاني ومن وقت لآخر. أحد هؤلاء هو بهروز كنكرلي، أول الفنان الكبير الأصيل الذي لعب دوراً خاصاً في تطوير الفن الوطني وأدخل أسلوباً جديداً وروحاً وطنية إلى فن الرسم في أذربيجان. يصادف اليوم الذكرى السنوية الـ129 لميلاد بهروز كنكرلي.

ولد بهروز شيرعلى باي أوغلو كنكرلي في 22 يناير 1892 في ناختشيفان. على الرغم من حياته القصيرة، فإن كل عمل من أعماله له مكانة خاصة في تاريخ الفن الأذربيجاني. الفنان بهروز كنكرلي الذي أحب بلاده عاش في ناختشيفان حتى نهاية حياته وعمل بلا كلل من أجل تطوير فننا.

يعد الفنان الكبير أول أذربيجاني يتخرج من مدرسة الفنون لجمعية ترويج الفنون أو باسمها الاخر الوارد في مصادر اخرى لـ"جمعية تشجيع الرسامين" الواقعة في مدينة تبليسي التي كانت تعد من أحد المراكز الإدارية والثقافية في جنوب القوقاز. كان بهروز كنكرلي الموهوب للغاية من أحد الفنانين الذين أرسوا أسس تيار الواقعية في الفن الأذربيجاني وجاء بالأفكار المتقدمة في عمله. وأبدى الرسام اهتماماً كبيراً للأدوات الفنية الرئيسية - الرسم والتكوين ومهارات الألوان. حقق بهروز كنكرلي الذي يمارس أنواعاً مختلفة من الفنون الجميلة نجاحاً كبيراً في مجال الرسم والرسومات والمسرح.

عاش الفنان ذو إمكانيات صحية محدودة 30 عاماً فقط، وعلى الرغم من الصعوبات المالية عرض أعماله في المعارض لجمع الأموال لبناء مدرسة للأطفال من الأسر الفقيرة ومساعدتهم في الحصول على التعليم. توفي بهروز كنكرلي في فبراير 1922.

يحتل موضوع الطبيعة والآثار التاريخية والوطنية أحد الاولويات في أعمال الفنان الشهير. قام برسم صور مشاهير عصره وخلق أعمالاً قيمة في هذا النوع من اللوحات. إن مآسي الأذربيجانيين والأعمال المدرجة في سلسلة "اللاجئون" التي تعكس مصير اللاجئين الأذربيجانيين الذين طردهم الأرمن قسراً من أوطانهم هي أمثلة قيمة على تاريخ أذربيجان. كان بهروز كنكرلي الذي عاش حياة قصيرة ولكن ذات معنى كبير فناناً بارزاً أرسى أساس الواقعية في الرسم الأذربيجاني وأثراه بمضمون اجتماعي جديد ونوع جديد وطرق جديدة للوصف ووسائل التعبير.

اعتنى رئيس المجلس الأعلى لجمهورية ناختشيفان ذاتية الحكم دائماً بتراث بهروز كنكرلي. في 15 فبراير 2001 وقع رئيس المجلس الأعلى على مرسوم "بإدامة اسم بهروز كنكرلي". وفقاً للمرسوم تم ترميم مقبرة بهروز كنكرلي في ناختشيفان وتمت إعادة اسمه الى قاعة المعارض التابعة لاتحاد الفنانين في جمهورية ناختشيفان ذاتية الحكم. في يناير 2002 أُحتفلت رسمياً الذكرى الـ110 للفنان الموهوب بهروز كنكرلي. في نفس العام، تم إنشاء متحف بهروز كنكرلي لدراسة تراث بهروز كنكرلي. في الوقت الحاضر، هناك المئات من المعروضات في صندوق هذه المؤسسة الثقافية.

إن وسام رئيس المجلس الأعلى لجمهورية ناختشيفان ذاتية الحكم "بمناسبة الذكرى السنوية الـ120 للفنان البارز بهروز كنكرلي " بتاريخ 12 يناير 2012 هو اهتمام كبير وعناية بالتراث الإبداعي لهروز كنكرلي. في عام 2016، تم افتتاح حديقة الفنانين التي تحمل اسم بهروز كنكرلي في ناختشيفان، وأقيم النصب التذكاري للفنان البارز.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا