أقاليم


حديقة سفاري بارك في شامخي هى الوحيدة في القوقاز من حيث مساحتها وفرة أنواع الحيوانات فيها

شاماخي، 30 أبريل، رشاد ترك أوغلو، أذرتاج تعد سياحة السفاري من أكثر أنواع السياحة البيئية انتشاراً في العهر الحديث. نشأ هذا النوع من السياحة في إفريقيا المميزة بطبيعتها الغنية. هناك المناطق الطبيعية المحمية بشكل خاص في أجزاء مختلفة من البلاد - يمكن للمتنزهات الوطنية والمحميات أن تلعب دوراً مهمًا في جذب السياح الأجانب إلى مثل هذه الجولات. تقريرنا الحالي من حديقة سفاري بارك شامخي التي هي الوحيدة من نوعها ليس فقط في أذربيجان، ولكن في القوقاز بشكل عام نظراً لحجم المنطقة، فضلاً عن وفرة العدد والأنواع للحيوانات فيها.

تفيد أذرتاج أنه من أجل مشاهدة الجمال الطبيعي الساحر في سفاري بارك في المساحة الكبيرة من الغابات الجبلية المسماة بـ"بيرغولي" ، من الضروري قطع مسافات طويلة عبر طريق شاماخي – لاهيج -داميرشي.

تبلغ المساحة الإجمالية للحديقة 1200 هكتار. تحاط منطقة مساحتها 830 هكتاراً بسياج وفقاً للمعايير الدولية. تم إحضار حيوانات مثل الأيل النبيل والأيل المرقط وأيل آلتاي والموفلون أي الغنم الجبلي من لاتفيا وبولندا وسلوفاكيا وجمهورية التشيك والمجر. في الوقت الحاضر، تضاعف عدد هذه الحيوانات تقريباً.

بحسب كلام ممثل حديقة السفاري شمخال حسنوف، فقد تم وضع الحيوانات في الحجر الصحي لمدة ثلاثة أشهر بعد إحضارها إلى الحديقة. ثم تبدأ فترة التكيف وتستغرق هذه العملية عاماً. "في عام 2016 ، أحضرنا 436 حيواناً من الخارج. يزيد عدد هذه الحيوانات الآن من 1000 حيوان. هدفنا هو زيادة عدد الحيوانات وإطلاقها في البرية ".

في المرحلة الأولى، تم شق طريق واسع لإنشاء البنية التحتية الداخلية للحديقة. بالإضافة إلى ذلك، تم إنشاء عدد كبير من الملاجئ الطبيعية للحيوانات وإنشاء الأقسام. من أجل حماية الحيوانات من التأثيرات الخارجية والأمراض المعدية، تم بناء سياج بدعامات من الخرسانة المسلحة وفق للمعايير الدولية.

تُعلف الحيوانات حالياً مرتين في الصباح والمساء بسبب تواجدها في الحديقة في حالة شبه حرة. ولكن بمجرد إطلاقها في البرية، لن تحتاج إلى علفها لأن المساحة كبيرة جداً.

في العام الماضي ولأول مرة، تم إحضار 23 نوعاً من الألبكه ولاما إلى المنتزه من البلدان الأوروبية. سيتم نقل هذه الحيوانات إلى مناطق أخرى بعد فترة التكيف في الحديقة.

قال شامخال حسنوف إن الغرض من إحضار الألبكه ولاما التي لم نعتد على رؤيتها في طبيعة أذربيجان إلى حديقة سفاري هو زيادة عدد الحيوانات المهددة بالانقراض.

على الرغم من أن المنتزه مغلق حالياً أمام السياح، إلا أنه في المستقبل سيتمكن أي شخص من رؤية الحيوانات عن قرب من خلال زيارة المنطقة.

انضم سفاري بارك أيضاً في عضوية الرابطة الدولية لمزارعي مخالب البرية و الغزلان(IDUBA). وبذلك اكتسبت الحق في تمثيل الجمعية في جنوب القوقاز. في اللقاءات في الرابطة الدولية يتم تنظيم اجتماعات أعضاء الرابطة وتبادل وجهات النظر حول تربية الحيوانات والصيد وإنتاج الأعلاف ومضافات الأعلاف.

يمثل سفاري بارك شاماخي القوقاز في إدوبا. تعقد المؤتمرات كل عام. هناك أيضاً مسابقات داخل المؤتمرات. في عام 2019، احتل أحد أيائلنا المركز الثالث وفي عام 2020 احتل أيلنا "خان" المركز الأول. وأضاف شمخال حسينوف أن الذكور يتنافس والأيائل يتم تقييمها لقرونها وحجمها.

وتجدر الإشارة إلى أن سياحة السفاري اليوم تحظى بشعبية كنوع من السياحة المنظمة للصيد أو التصوير الفوتوغرافي وصيد الأسماك ومراقبة الحيوانات في البرية. نظراً لحقيقة أن حيوانات السفاري التقليدية معرضة لخطر الانقراض فقد تخلى المنظمون مؤخراً عن جولات الصيد واتجهوا نحو رحلات السفاري المصورة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا